شجار وأحداث ساخنة في القصر الملكي ليلة وفاة اليزابيث

mainThumb

23-09-2022 02:50 PM

السوسنة - الأحداث الساخنة في القصر الملكي البريطانية لا تهدأ، خحيث شهد في الفترة الأخيرة الكثير من المشاحنات والعلاقات المتوترة بين أفراد العائلة، وكان آخرها، الليلة الأخيرة قبل وفات الملكة، بحسب ما أفادت تقارير صحافية.

وحدث في هذه الليلة شجار ساخن بين الأمير هاري ووالده الملك تشارلز الثالث، بعد أن قرر الأخير منع زوجته ميغان ماركل من الإنضمام لباقي أفراد العائلة يوم وفاة الملكة، بينما كان هاري يرغب بانضمام زوجته للعائلة، وهذا ما أشعل الخلاف بينهما.

وأكدت المعلومات الصحافية، ان تشارلز تواصل مع إبنه، وأخبره  انه من غير المناسب حضور زوجته إلى بريطانيا في ذلك الوقت، ما إضطر الأمير هاري للتأخر وعدم الصعود الى طائرته التي كانت ستقله إلى اسكتلند.

وعلى صعيد آخر، أكد الملك البريطاني الجديد، تشارلز الثالث إن لحظة وفاة والدته الحبيبة من أصعب اللحظات وأكثرها حزنا له ولكل أفراد العائلة، حيث ان رحيلها وفقدانها ترك شعورا عميقا بالحزن في جميع انحاء العالم.

يذكر ان الملكة إليزابيث الثانية، وصاحبة أطول فترة حكم في بريطانيا، قد توفيت يوم الخميس، 8 أيلول، عن عمر يناهز 96 عاما، في قلعة بالمورال، بعد سبعين سنة في الحكم.

إقرأ أيضا: