ارتفاع عدد شهداء اقتحام مخيم جنين

mainThumb

28-09-2022 12:53 PM

السوسنة - استشهد ثلاثة شبان، الأربعاء، وأصيب 44 مواطنا بجروح مختلفة، بينها إصابات حرجة، خلال مواجهات عنيفة مع قوات الاحتلال الإسرائيلي عقب اقتحام مخيم جنين، ومحاصرة منزل والد الشهيد رعد خازم، واستهدافه بصاروخ، ما ألحق به أضرارا كبيرة.

وأفادت وزارة الصحة، بأن ثلاثة شهداء ارتقوا عقب اقتحام مخيم جنين، وهم: عبد الرحمن فتحي خازم من مخيم جنين (27 عاما)، ومحمد محمود براهمة من قرية عنزة (30 عاما)، وأحمد نظمي علاونة من مدينة جنين (26 عاما).

وكان الشهيدان خازم (وهو شقيق الشهيد رعد)، وبراهمة قد ارتقيا متأثران بإصابتهما الخطرة عقب محاصرة المنزل المستهدف في المخيم، فيما ارتقى الشهيد علاونة جراء إصابته بالرصاص الحي في الرأس.

                                          الشهيد أحمد نظمي

وأفاد مدير مستشفى جنين وسام بكر، بأن شابين أصيبا بالرصاص الحي في منطقة الصدر خلال المواجهات المندلعة، ووصف حالتهما بالخطيرة، وإصابة ثالثة في منطقة القدم.

من جهتها، أوضحت مصادر طبية في مستشفى ابن سينا، أن أربع اصابات بالرصاص الحي والشظايا وصلت إلى المستشفى، ووصفت حالتهم بالمستقرة.

وفي وقت لاحق، وصلت إصابات أخرى إلى المستشفيات، ولم ترد تفاصيل عن أوضاعهم الصحية بعد.

واعتدت قوات الاحتلال والقناصة على المسيرة التي انطلقت من مستشفى جنين باتجاه المخيم، تنديدا بجرائم الاحتلال المتواصلة.

من جهته، أعلن أمين سر إقليم "فتح" في جنين عطا أبو ارميلة، الاضراب الشامل في مدينة جنين، ومخيمها، والحداد العام في المحافظة، تنديدا واستنكارا بجرائم الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني، وخاصة ما يحدث من انتهاكات وحشية بحق الفلسطينيين في جنين.

   إقرأ أيضاً :