"ابن عمي تحرش بي" آخر كلمات علياء قبل الإنتحار وهذه المستجدات

mainThumb

27-11-2022 09:12 AM

السوسنة - ضجت مواقع التواصل الإجتماعي في مصر بواقعة مأساوية، أثارت حزن النشطاء، بسبب المصير المؤلم الذي لاقته فتاة عشرينية، بعد ان أقدمت على الإنتحار في مركز إيتاي البارود بمحافظة البحيرة المصرية.وفي التفاصيل تلقى مركز الشرطة إخطارا من مستشفى إيتاي البارود المركزي حول وصول فتاة تبلغ من العمر 24 عاما

جثة هامدة، بعد ان أقدمت على رمي نفسها من الطابق الخامس بشرفة منزلها.

ولفظت "علياء.ع" أنفاسها الأخيرة فور سقوطها، وتم نقل الجثة لثلاجة حفظ الموتى بالمستشفى، تحت تصرف النيابة العامة، ويجري تحرير محضرًا بالواقعة، للوصول إلى ملابسات السقوط وأسبابه، وان كان هناك شبهة جنائية خلف الحادث.

يذكر ان علياء كانت قد نشرت قبل لحظات من انتحارها، تدوينة عبر صفحتها الشخصية على فيسبوك، ودعت فيها متابعيها، بعد ان كشفت انها تعرضت للتحرش من قبل ابن عمها الكبير عندما كانت صغيرة، ولم يصدقها اهلها عندما أخبرتهم وخاصة والدها، وقالت: "ابن عمي الكبير اتحرش بيا وأنا صغيرة، ولما قُلت لابويا مصدقنيش.. باي".

شكلت هذه الواقعة صدمة لدى أصدقائها ومتابعيها الذين فجعوا بسماع خبر وفاتها، مؤكدين انها ذات شخصية طيبة وخلوقة، ونعى رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الفتاة علياء، معربين عن حزنهم وتأثرهم، داعين المولى أن يتغمدها بواسع رحمته ويُسكنها فسيح جناته.