المونديال .. البرتغال وكوريا الجنوبية للدور 16 وخروج الأورغواي وغانا

mainThumb

02-12-2022 08:11 PM

السوسنةـ حقق منتخب كوريا الجنوبية انتصارا تاريخيا ضد البرتغال بنتيجة (2-1)، مساء اليوم الجمعة، في ختام دور المجموعات لنهائيات مونديال “قطر 2022”.

سجل الأهداف لكوريا الجنوبية، كل من كيم يونج جون وهوانج هي تشان في الدقيقتين (27 و91)، بينما سجل ريكاردو هورتا للبرتغال في الدقيقة 5.

وبهذا الانتصار رفع المنتخب الكوري رصيده إلى 4 نقاط في المركز الثاني، ليحسم التأهل خلف المتصدر البرتغال صاحب ال6 نقاط.

هدف مبكر.. ورد سريع

بدأت المباراة بضغط برتغالي، حيث أرسل بيبي لاعب خط الدفاع كرة للأمام وصلت لدالوت الذي استلم ومرر عرضية أرضية نحو ريكارد هورتا الذي أسكنها في الشباك، ويمنح البرتغال التقدم في الدقيقة 5.

وانطلق جواو كانسيلو الظهير الأيسر للبرتغال، وراوغ دفاع كوريا الجنوبية وسدد كرة تصدى لها الحارس في الدقيقة 14.

ونجح يونج جون كيم في تسجيل هدف التعادل لكوريا الجنوبية في الدقيقة 27، من ركلة ركنية وصلت الكرة له داخل منطقة الجزاء، وسدد يونج أسفل يسار الحارس ديوجو كوستا.

محاولات رونالدو

وتلقى كريستيانو رونالدو قائد البرتغال، تمريرة في عمق دفاع كوريا الجنوبية، وانطلق وسدد كرة بوجه القدم، لولا تدخل الحارس الذي تصدى لها، قبل أن يشير حكم اللقاء لوجود تسلل، في الدقيقة 29.

وسدد فيتينيا لاعب منتخب البرتغال كرة، تصدى لها حارس كوريا الجنوبية بدون أي مشكلة في الدقيقة 35.

وصوب هيونج مين سون لاعب منتخب كوريا الجنوبية، كرة أرضية من خارج منطقة الجزاء، وصلت بسهولة بين أحضان ديوجو كوستا حارس مرمى البرتغال في الدقيقة 40.

وأرسل فيتينيا لاعب منتخب البرتغال تصويبة صاروخية من خارج منطقة الجزاء، تصدى لها حارس كوريا الجنوبية، لترتد أمام كريستيانو رونالدو الذي سدد كرة رأسية بعيدا عن المرمى برعونة شديدة، في الدقيقة 42.

وانتهى الشوط الأول بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله.

تراجع برتغالي

ومع بداية الشوط الثاني، لم يظهر المنتخب البرتغالي بالضغط المعتاد، ولم يهدد مرمى كوريا.

وقرر فرناندو سانتوس المدير الفني لمنتخب البرتغال سحب رونالدو والدفع بأندريه سيلفا بدلا منه في الدقيقة 65.

ولعب ديوجو كوستا حارس مرمى البرتغال دورا مهما في الصدي لتسديدات لاعبي كوريا الجنوبية سون ومن قبله هوانج.

وطالب لاعبو كوريا الجنوبية باحتساب ركلة جزاء، نظرا لوجود لمسة يد على جواو كانسيلو داخل منطقة الجزاء، في الدقيقة 71، لكن حكم المباراة رفض احتساب أي شيء.

هدف قاتل

واحتسب حكم المباراة ركلة حرة مباشرة لمنتخب كوريا الجنوبية، انبرى لتنفيذها سون الذي سدد بجانب القائم الأيسر للحارس ديوجو كوستا في الدقيقة 73.

ونجح هوانج هي تشان في تسجيل هدف الانتصار القاتل لبلاده كوريا الجنوبية، في الدقيقة 91، حيث تلقى تمريرة بينية من سون داخل منطقة الجزاء وسدد كرة أرضية في شباك ديوجو كوستا.

وتراجع لاعبو كوريا الجنوبية للدفاع في الدقائق المتبقية من المباراة، بعدما حققوا المفاجأة وقطعوا تذكرة العبور لثمن نهائي المونديال.

وعلى صعيد متصل، تغلبت أوروجواي على غانا بهدفين دون رد، مساء اليوم الجمعة، في المباراة التي أقيمت على ملعب الجنوب في ختام مباريات المجموعة الثامنة بمونديال قطر 2022، ليودع المنتخبان البطولة.

وسجل ثنائية أوروجواي جيورجيان دي أراسكايتا في الدقيقتين (26 و32).

وودع المنتخبان بتلك النتيجة المونديال، بعدما رفعت أوروجواي رصيدها إلى 4 نقاط في المركز الثالث بفارق الأهداف عن كوريا الجنوبية صاحبة المركز الثاني، بينما تجمد رصيد غانا عند 3 نقاط متذيلة الترتيب.

أتت المحاولة الأولى في المباراة لصالح غانا في الدقيقة 15، بتسديدة أرضية قوية من جوردان أيو من على حدود المنطقة، تصدى لها روشيت، وتابعها قدوس إلا أنه تعرض للإعاقة من قبل حارس أوروجواي، ليحتسب حكم اللقاء ركلة جزاء بعد الرجوع إلى تقنية الفار.

ونفذ أندريه أيو الركلة، مسددا كرة أرضية ضعيفة على يسار روشيت في الدقيقة 21، تألق الحارس في التصدي لها.

وكادت أوروجواي أن تفتتح التسجيل في الدقيقة 23، بانفراد من نونيز مع الحارس زيج، مسددا كرة ساقطة أبعدها ساليسو من على خط المرمى.

وافتتحت أوروجواي التسجيل بالفعل في الدقيقة 26، بعدما تلاعب سواريز بسيدو داخل المنطقة، مسددا كرة تصدى لها زيج قبل أن يتابعها دي أراسكايتا بتسديدة سكنت الشباك.

وأضافت أوروجواي الهدف الثاني في الدقيقة 32 عبر دي أراسكايتا من جديد، بعدما تابع بينية من سواريز داخل المنطقة، مسددا كرة قوية على الطائر سكنت الشباك.

وارتقى خيمينيز لعرضية من مخالفة في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع، مسددا رأسية ذهبت أعلى العارضة، لينتهي الشوط الأول بتقدم أوروجواي (2-0).

 وبدأت غانا الشوط الثاني بقوة، بتسديدة من بوكاري من الجانب الأيمن لمنطقة الجزاء في الدقيقة 47، مرت إلى جوار القائم.


وطالبت أوروجواي بالحصول على ركلة جزاء في الدقيقة 58، بعد تعرض نونيز للإعاقة من قبل أمارتي، وبعد عودة الحكم إلى تقنية الفار، قرر عدم احتساب شيء.

وحاوت أوروجواي إضافة الهدف الثالث في الدقيقة 65، بعدما تلقى بيليستري تمريرة داخل المنطقة، ليسدد كرة مرت بقليل إلى جوار القائم.

وظهر فالفيردي في الدقيقة 70، بتسديدة صاروخية على الطائر من خارج منطقة الجزاء، تألق زيج في التصدي لها.

وحاول قدوس الاعتماد على المهارات الفردية، بالتلاعب بثلاثة لاعبين من أوروجواي قبل أن يسدد كرة ذهبت أعلى العارضة في الدقيقة 71.

وأهدر سيمنيو فرصة محققة لتقليص الفارق لغانا، بتسديدة أرضية من داخل المنطقة في الدقيقة 79، مرت بقليل إلى جوار القائم.

وتبعه قدوس بتسديدة قوية من على حدود المنطقة في الدقيقة 81، تألق روشيت في إبعادها إلى ركلة ركنية.

وسدد جوميز كرة أرضية قوية من خارج المنطقة في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع، تصدى لها زيج.

وفي الدقيقة السابعة من الوقت بدل الضائع، مهد كافاني الكرة إلى كواتيس داخل المنطقة، ليسدد كرة مباشرة مرت إلى جوار القائم. لينتهي اللقاء بفوز أوروجواي بهدفين دون رد.