عاجل

اردوغان يكشف تفاصيل مقتل خاشقجي .. مباشر

هكذا تفهم أسرار لغة الجسد

 هكذا تفهم أسرار لغة الجسد
السوسنة - جمانة صوان - إنّ كلمة لغة لا تقتصر فقط على الجانب اللفظيّ وحده ، بل قد تتمثّل في أشكال عديدة ، فالصورة لغة و الرّسم لغة ، و إيماءات الجسد  لغة .  
 
و فهم لغة الجسد يمكن أن يؤدي إلى علاقات أوثق من الاتّصالات اللفظيّة ، إذ يشكّل ما يصل إلى 60٪ من التفاهم في التّواصل بين الأشخاص ، و لا سيما  تعابير الوجه  . و يتم التأثير بنسبة 38 %  عن طريق الصوت . و لاحظ أنّ الإشارات الّتي يرسلها الناس بلغة جسدهم و القدرة على قراءة تلك الإشارات بشكل فعال هي بالتالي مهارة مفيدة جدا  .و مع القليل من الانتباه ، يمكنك أن تتعلم قراءة  لغة الجسد بدقّة ، و مع ما يكفي من الممارسة يمكن أن تصبح خبيرا بذلك   .
 
 و هناك من يعدّ لغة الجسد لغة عالمية ، و هذا  صحيح  في بعض الإيماءات المتصلة بتعابير الوجه ، لكن لبعض إيماءات الجسد تفسيرات مختلفة حسب الثقافة .
 
اقرأ ايضا : هام لمن يشعرون بالاكتئاب .... 
 
 إيماءات الرأس و الوجه  :
 
        إيماءات الرأس تكاد تكون فطرية لا يتعلّمها الإنسان ، بل تخلق معه ، و هي تحديدا تلك التي تتعلق بالرفض أو القبول – هزّ الرأس إلى أسفل أو رفعه إلى أعلى -  ، أمّا الإيماءات الأخرى فهي :
 
إمالة الرأس إلى أحد الجانبين فيشير إلى الاهتمام بحديث الآخر .
 
خفض الرأس إلى الأسفل يشير إلى الرّفض أو الشّكّ بحديث الآخر . أو أنّنا نشعر بعد اهتمام الآخر بحديثنا .
 
الرأس في وضعه الطبيعي  يشير إلى الموقف الحيادي من الآخر .
 
أمّا اندفاع الرأس إلى الأمام فيدّل على الاستعداد للهجوم .
 
حكّ الرقبة و الأنف فيدل غالبا على الكذب ؛ فالكذب يصاحبه وخز في الرّقبة و الأعصاب الدقيقة في  الأنف ؛ فيضطر الكاذب إلى حكها  ، أو قد يدلان على الغضب .
 
     و في حالات قد يسبب الكذب  التّعرق فيتحرك الفرد  بصورة واضحة خوفا من كشف كذبه ، و عادة ما يحرك ملابسه من أعلى ، و يضع يده أسفل أنفه .
 
    وعند الكذب فإنّ الشّخص يغطي فمه بيده أو يحكه أو يلمسه . أمّا إذا  قام بعضّ شفاهه فهذا دليل على الغضب .
 
بالنسبة للحاجبين فهو يقوم برفع أحدهما عندما لا يصدق ما  يسمعه أو يراه مستحيلا ، أمّا إذا رفع كلا الحاجبين فهذا دليل المفاجأة و الصدمة و لا سيما  إذا استمرّ بتحريك الحاجبين  . أمّا إذا كشّر حاجبيه  مع ابتسامة خفيفة فهو لا يصدقك لكن لا يريد إخبارك بذلك .
 
  و إذا قطّب المستمع حاجبيه و أنزل رأسه فهو لا يحبّ ما تقوله ، و قد يكون مرتبكا أو حائرا . أما إذا رفع  رأسه مع تقطيب حاجبيه فهو مندهش مما تقول . أمّا إذا دلّك الشخص جبينه  أو جبهته فذلك دليل على التشتت و التعب . أمّا إذا فرك ذقنه فذلك دليل على الانتباه و الفضول .
 
اقرأ أيضا : اضطرابات النطق :التعريف، الأسباب ، الأعراض ، التشخيص ، العلاج 
 
  إيماءات العينين :
اتصال العين لفترة طويلة يدل على الاهتمام أو الإجبار ، أمّا اتصال العين لفترة قصيرة فدليل على الخجل  أو عدم الشعور بالراحة و الأمن .
 
عدم اتصال العين بتاتا فهذا دليل على الخوف أو الفخر .
 
حركة العين من أعلى إلى أسفل فدليل على الازدراء ، و إذا كانت حركتها من أسفل إلى أعلى فدليل على الخوف . 
 
أمّا النظر إلى أعلى أو أسفل  فدليل على الضيق و الملل ، أو الشرود ، أو الخجل . 
 
اقرأ أيضا :  تساقط الشعر لدى النساء .. أسبابه وعلاجه : 
 
 إيماءات راحة اليد  و الرجلين : 
تدل اليد المفتوحة إلى الأسفل على السلطة و القوة و السيطرة .  أمّا إذا كانت مفتوحة إلى الأعلى فتشير إلى  الخضوع و الطاعة .
  إذا كانت اليد مقبوضة فهذا يشير إلى شعور بالكبت و التهديد بين الطرفين ، و الغضب و عدم الرضا .
إذا شبك الشخص كلتا يديه فهو إمّا محبط أو في موقف عدائي ،و كلما كانت اليدان المتشابكتان مرتفعتين إلى أعلى كان الإحباط أشد . 
أمّا إذا كانت يداه في جيوبه فهذا دليل على الازدراء و عدم الاكتراث .
أمّا المصافحة ، فإذا بادر الشّخص إليها و صافح بقوة ضاغطا يد الآخر إلى الأسفل فهذا يشير إلى عداء شديد و فرض السلطة .أمّا إذا صافح الشخص الشخض الآخر بكلتا يديه فهذا دليل على مشاعر الود و الثقة . 
      أمّا إذا لم يرغب الآخر بمصافحتك فغالبا ما يمد أطراف أصابعه فقط أو يسحب راحته بسرعة .
  إذا كانت العلاقة حميمية بينكما فهو غالبا ما يضع يده على كتفك .
   *  الرجلان المتشابكتان لهما دلالات عديدة  ؛ فإما أن يكون ذلك دليل على الاسترخاء ، و قد يكون دليلا على الانسحاب من الحديث أو الموقف ، أو لا يريد  الشخص المتابعة  و ذلك إذا ما تصاحب مع تشابك الذراعين .  
 
 و ضعية الجسد في الجلوس و الوقوف :
      الجلوس على الطاولة دليل على الاستعلاء و المراقبة والسلطة ، أما الجلوس على كرسي إلى الوراء مع الانحناء إلى الأمام فدليل على القدرة على التعامل مع كلّ المشكلات و دليل الثقة ، أمّا الوقوف عند الباب فدليل الخوف .