زيتونة بير زيت

زيتونة بير زيت
الكاتب : أ.د.فايز ابو عريضة

 خلال جولتي في الجامعات الفلسطينية أحسست بعظمة شجرة الزيتون والتي تتوشح بها جامعة بير زيت كعنوان لها( وهي جامعة فلسطينية تقع في بلدة بيرزيت. لعبت دورا رياديا في الأحداث السياسية في فلسطين ويعود تاريخ جامعة بيرزيت إلى عام 1924 عندما تأسست كمدرسة ابتدائية على يد نبيهة ناصر 1891-1951)  لما لهذة الشجرة المباركة من دلالات للمواطنين في فلسطين فهي تعني الأرض والصمود والتاريخ والاقتصاد ومن هنا كانت الجامعة  بتاريخها العريق والذي يزيد عن تسعين عاما منارة علمية واجتماعية في كل المراحل التي مرت بها القضية الفلسطينية ، وبدات  الجامعة في غابة الزيتون ومن بئر الزيت الذي لم ينضب على مدار تاريخها امدت المنطقة بالطاقات والكفاءات والكوادر المتعلمة والمدربة ورايت ذلك في الوجوة الشابة من طلبة دائرة التربية الرياضية عندما التقيت بهم مع أعضاء هيئة  التدريس في حوار عفوي،  ولمست من الجميع  الحرص  والتفاؤل بالمستقبل وتجاوز العقبات التي يفرضها الاحتلال مما يؤشر ان هذه الجامعات مؤسسات وطنية من خلال الدور الاكاديمي والانشطة المرافقة التي تقوم بها، فكل الشكر والتقدير لطلبة التربية الرياصية في جامعة بير زيت وأعضاء الهيئة التدريسة على الحوار الذي اسعدني وافادني واحسست بمدى الحس العالي بالمسؤولية نحو الذات والمجتمع والوطن وايقنت ان القادم افضل للرياضة في فلسطين