تفاصيل جديدة حول خيانة عضو الكونغرس إلهان عمر لزوجها

 السوسنة - كشفت صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية تفاصيل جديدة مثيرة، بشأن اتهام عضو مجلس النواب الأميركي من أصل صومالي إلهان عمر بإقامة علاقة غرامية مع مسؤول حملتها تيم ماينت.

 
ونقلت الصحيفة عن مصادر، لم تسمها، أن زوجها أحمد حرسي اكتشف الخيانة عندما دخل فجأة على زوجته في شقتهم بالعاصمة الأميركية واشنطن، ووجدها وماينت يرتديان ”بيجامة النوم“.
 
اقرا ايضا : مصر .. أستاذ جامعي يخلع ملابسه أمام الطلبة والسبب صادم ! 
 
وذكرت أن الزوج (حرسي) كان يساوره الشك بأن زوجته تخونه مع مدير حملتها، فقام بزيارة مفاجئة لشقتها في واشنطن العاصمة قادما من مينيسوتا، حيث كان يعيش مع أطفالهما الثلاثة.
 
وقالت الصحيفة إن ”حرسي“ فوجئ بزوجته التي ترتدي الحجاب بصحبة ماينت بالبيجامة، وهو ”أمر لا يتوقع من امرأة مسلمة أن تكون مع رجل ليس زوجها“.
 
وبعد انتخابها في 2018، رفضت النائبة إلهان عمر أن يبقى حرسي إلى جوارها في العاصمة التي انتقلت إليها، وطلبت منه أن يقيم مع أبنائهما في مدينة مينابولس، عاصمة ولاية مينيسوتا التي ترشحت عن دائرة انتخابية بها.
 
ورغم أن ”حرسي“ لم يشاهدهما (عمر وماينت) في الفراش، لكنهما كانا في ”وضعية غرامية“، وفق وصف الصحيفة.
 
وبعد الواقعة اتفقت عائلتا الزوجين على منح الزوج (حرسي) ”عشرات الآلاف من الدولارات“ مقابل عدم تحدثه علنًا عن انفصالهما“، وفق المصادر.
 
وفي نوفمبر 2019، بعد أشهر من كشف علاقتها المزعومة مع مانيت، انفصل الزوجان، وبعد شهر تزوج حرسي من الممرضة لادان أحمد، التي عملت في حملة عمر الانتخابية.
 
وتيم مانيت الذي أفادت الأنباء بأن شركته لجمع التبرعات تلقت أكثر من نصف مليون دولار من حملة عمر الانتخابية العام الماضي، طلق زوجته في كانون الأول/ديسمبر الماضي، فيما لم تعلق عمر على علاقتها بمدير حملتها أو سبب طلاقها من حرسي.
 
اقرا ايضا : نجمة باب الحارة بظهور فاضح في دبي .. صور