عاجل

تحذير من النقابة العامة للعاملين في الخدمات العامة للمنشآت

تعرف على أشهر العلاجات الصينية التقليدية

السوسنة - تَطَوَّرَتْ العِلَاجَاتُ الشُّعَبِيَّةُ بِطُرُقٍ تَقْلِيدِيَّةٍ بَعْضِهَا مُؤْلِمٌ، وَبَعْضُهَا يَعْتَمِدُ عَلَى الأَعْشَابِ، أَوْ العِلَاجَاتِ الخُرَافِيَّةِ، وَهَذِهِ العِلَاجَاتُ الَّتِي اِشْتَهَرَتْ فِي الطِّبِّ الشَّعْبِيِّ الصِّينِيِّ يَذكُرُها دِيفِيدْ كوسيو (طَبِيبٌ نَفْسِيٌّ وَأخْصَائِيُّ تَخْدِيرٍ) وإريكا لِي (دُكْتُورَةٌ فِي الصَّيْدَلَةِ) :
1. الوَخْزُ بِالإِبَرِ :
هُوَ مُمَارَسَةُ إِدْخَالِ الإِبَرِ فِي الجِلْدِ السَّطْحِيِّ وَالأَنْسِجَةِ تَحْتَ الجِلْدِ وَالعَضَلَاتِ فِي نِقَاطِ الوَخْزِ بِالإِبَرِ وَمُعَالَجَتِهَا، وَهُنَاكَ مَا يَصِلُ إِلَى 2000 نُقْطَةً لِلوَخْزِ بِالإِبَرِ فِي جِسْمِ الإِنْسَانِ الَّتِي تَرْتَبِطُ بِهَا 12 مِنْ خُطُوطِ الطُّولِ الرَّئِيسِيَّةِ، هَذِهِ الخُطُوطُ تُجْرِي الطَّاقَةُ بَيْنَ سَطَّحَ الجِسْمُ وَأَعْضَائِهِ الدَّاخِلِيَّةِ.
يَعْتَقِدُ أَنَّ الوَخْزَ بِالإِبَرِ يُحَافِظُ عَلَى التَّوَازُنِ، مِمَّا يَسْمَحُ بِالتَّدَفُّقِ الطَّبِيعِيِّ فِي جَمِيعِ أَنْحَاءِ الجِسْمِ وَيُعِيدُ الصِّحَّةَ إِلَى العَقْلِ وَالجِسْمِ.
2. العِلَاجُ بِالكَيِّ :


الكَيُّ هُوَ العِلَاجُ الَّذِي يَنْطَوِي عَلَى حَرْقِ جَذْرٍ مَصْنُوعٍ مِنْ عُشْبَةٍ إِسْفَنْجِيَّةٍ مُجَفَّفَةٍ لِتَسْهِيلِ الشِّفَاءِ. يُنْتِجُ الحَرْقُ قَدْرًا كَبِيرًا مِنْ الدُّخَانِ وَرَائِحَةٍ نَفَّاذَةٍ غَالِبًا مَا يَتِمُّ الخَلْطُ بَيْنَهَا وَبَيْنَ الحَشِيشِ. الغَرَضُ مِنْ الكَيُّ هُوَ إِنْعَاشُ وَتَنْشِيطُ الدَّمِ، وَطَرْدُ الرِّيَاحِ وَتَفْرِيقُ البَرْدِ، وَاسْتَخْدِمُ اِلَكِي تَارِيخِيًّا لِعِلَاجِ آلَامِ الطَّمْثِ.


3. العِلَاجُ بِالتَّدْلِيكِ:
(تَوا نا) هِيَ مَزِيجٌ مِنْ التَّدْلِيكِ وَالعِلَاجِ بِالإِبَرِ وَغَيْرَهَا مِنْ أَشْكَالِ التَّلَاعُبِ بِالجِسْمِ، وَهُوَ شَكْلٌ مِنْ أَشْكَالِ العِلَاجِ الجُسْمَانِيِّ الآسِيَوِيِّ الَّذِي تَمَّ اِسْتِخْدَامُهُ فِي الصِّينِ لِعِدَّةِ قُرُونٍ. فِي جَلْسَةٍ (تَوا نا) النَّمُوذَجِيَّةِ، يَبْقَى المَرِيضُ بِمَلَابِسِهِ وَيَجْلِسُ عَلَى كُرْسِيٍّ. وَيَطْرَحُ المُعَالِجَ سِلْسِلَةٌ مِنْ الأَسْئِلَةِ ثُمَّ يَبْدَأُ العِلَاجَ، يُمْكِنُ أَنْ يَكُونَ نَوْعَ التَّدْلِيكِ الَّذِي يَقُومُ بِهِ مُعَالِجُ (تَوا نا) قَوَّيَا جِدًّا فِي بَعْضِ الأَحْيَانِ. وَيُمْكِنُ لِلمُعَالِجَيْنَ اِسْتِخْدَامُ الكِمَادَاتِ العُشْبِيَّةِ وَالمَرَاهِمِ وَالحَرَارَةِ لِتَعْزِيزٍ هَذِهِ التَّقْنِيَاتِ. تُعتَبَرُ (تَوا نا) العِلَاجَ الأَنْسَبَ لِلأَلَمِ المُزْمِنِ وَالظُّرُوفِ العَضَلِيَّةِ الهَيْكَلِيَّةِ.


4. الحِجَامَةُ والقشط:
الحِجَامَةُ هِيَ نَوْعٌ مِنْ التَّدْلِيكِ الصِّينِيِّ، يَتَأَلَّفُ مِنْ وَضْعِ أَكْوَابٍ زُجَاجِيَّةٍ أَوْ بلَاسْتِيكِيَّةٍ عَلَى الجِسْمِ، يَقُومُ أَطِبَّاءُ الطِّبِّ الصِّينِيِّ التَّقْلِيدِيِّ بِتَدْفِئَةِ الكُؤُوسِ بِاِسْتِخْدَامِ كُرَةٍ قُطْنِيَّةٍ أَوْ مَادَّةٍ أُخْرَى قَابِلَةٍ لِلاِشْتِعَالِ، وَالَّتِي يُتْمُ وَضْعِهَا بَعْدَ ذَلِكَ دَاخِلَ الكَأْسِ لِإِزَالَةِ جَمِيعِ الأُكْسِجِينِ، ثُمَّ يُزِيلُ المُعَالِجُ المَادَّةَ وَيَضَعُ الكَأْسَ عَلَى الجِلْدِ، ثُمَّ يَبرُدُ الهَوَاءُ فِي الكُوبِ، مِمَّا يَخْلُقُ ضَغْطًا أَقَلَّ دَاخِلَ الكُوبِ، مِمَّا يَخْلُقُ فَرَاغًا وَيَسْمَحُ لِلكَأْسِ بِالتَّمَسُّكِ بِالجِلْدِ. المَوَاقِعُ الَّتِي تَسْتَخْدِمُ فِيهَا الحِجَامَةَ فِي الجِسْمِ هِيَ الظَّهْرُ وَالمِعْدَةُ.


والقشط أَوْ (غُوَا شا) هُوَ تَقْنِيَةُ طِبٍّ شَعْبِيَّةٌ تَسْتَخْدِمُ قِطَعًا مِنْ حَجَرِ اليَشْم النَّاعِمِ، أَوْ العِظَامِ، أَوْ أَنْيَابِ الحَيَوَانَاتِ، أَوْ الأَبْوَاقِ، أَوْ الأَحْجَارِ النَّاعِمَةِ الأُخْرَى عَلَى طُولِ الجِلدِ لِإِطْلَاقِ العَوَائِقِ وَالسُّمُومِ المَحْصُورَةِ عَلَى سَطْحِ الجِلْدِ. يَتِمُّ إِجْرَاءُ الكَشْطِ إِلَى ظُهُورِ كَدَمَاتٍ وَبُقَعٍ حَمْرَاءَ فِي المِنْطَقَةِ المُعَالِجَةِ.


5. الأَعْشَابُ الصِّينِيَّةُ :
يُمْكِنُ لِمَوَادِّ الطِّبِّ الصِّينِيِّ التَّقْلِيدِيَّةِ الأَكْثَرِ اِسْتِخْدَامًا أَنْ تَأْتِيَ مِنْ أَوْرَاقٍ مُخْتَلِفَةٍ وَجُذُورٍ وَسِيقَانٍ وَأَزْهَارٍ وَبُذُورِ نَبَاتَاتٍ مِثْلَ لِحَاءِ القِرْفَةِ وَالزَّنْجَبِيلِ وَعِرْقِ السُّوسِ وَالرَّاوَنْدِ والجينسنغ (وَهُوَ المَادَّةُ الأَكْثَرُ اِسْتِخْدَامًا عَلَى نِطَاقٍ وَاسِعٍ لِأَوْسَعِ مَجْمُوعَةٍ مِنْ العِلَاجَاتِ، إِذ أَوْصَى المُمَارِسُ الصِّينِيُّ بِمُعَامَلَةِ عِلْمِ الأَعْشَابِ كَعِلَاجٍ، يَتِمُّ الجَمْعُ بَيْنَ الأَعْشَابِ فِي صِيغَةٍ يَتَمُّ تَوْزِيعُهَا عَلَى شَكْلِ شَايٍ تَقْلِيدِيٍّ أَوْ كبسولَةٍ أَوْ مُسْتَخْلَصٌ سَائِلٌ أَوْ حَبِيبَاتٍ أَوْ مَسْحُوقٍ) وَلَا تَزَالُ فَعَّالِيَّةً عَلَّمَ الأَعْشَابَ الصِّينِيَّةِ مُوَثَّقَةً بِشَكْلٍ سَيِّئ.


6. التَّغْذِيَةُ الصِّينِيَّةُ :
التَّغْذِيَةُ الصِّينِيَّةُ هِيَ طَرِيقَةُ اِتِّبَاعِ نِظَامٍ غِذَائِيٌّ متجذرة فِي فَهْمِ الصينين لِآثَارِ الطَّعَامِ عَلَى الكَائِنِ البَشَرِيِّ. فِي التَّغْذِيَةِ الصِّينِيَّةُ، النِّظَامُ الغِذَائِيُّ المُتَوَازِنُ هُوَ الَّذِي يَشْمُلُ جَمِيعَ الأَذْوَاقِ (الحَارُّ وَالحَامِضُ وَالمُرُّ وَالحُلْوُ وَالمَالِحُ).
وَالأَطْعِمَةُ الَّتِي لَهَا طَعْمٌ خَاصٌّ تَمَيَّلَ إِلَى أَنْ يَكُونَ لَهَا خَصَائِصٌ مُعَيَّنَةٌ، وَلَا تُوجَدُ أَطْعِمَةٌ مَحْظُورَةٌ أَوْ وَجْبَاتٌ تَنَاسُبَ ذَوْقَ الجَمِيعِ فِي التَّغْذِيَةِ الصِّينِيَّةِ. فِي الطِّبِّ الصِّينِيِّ التَّقْلِيدِيِّ، تُعْتَبَرُ التَّغْذِيَةُ خَطَّ الدِّفَاعِ الأَوَّلِ فِي المَسَائِلِ الصِّحِّيَّةِ.