جدي الحبيب .. ابرار عمر عبد الرحمن الخرابشه

جدي الحبيب .. أيـها المصباحُ المنير في ظلمة الكون سيبقى ذكرك بين الناس قائماً و دائماً ما دامت السماوات والأرض , وستبقى نصائحك و آرائك شموعاً تضئ لـي ولغيري دروب حياتهم , فكم نجد من يقول – بعد رحيلك – أنه سألك عن كذا وكذا أو سمعك تقول كذا وكذا فـهـا أنت يا جدي الحبيب كنت و ستكون و ستظلُ كتاباً مفتوحاً و مرجعاً يقتبسُ منه الناس ما يضئ لهم عتمة حياتهم و يُنير لهم دروبهم
جدي الحبيب .. لـم أجد كلمات خاصة لـم يستعملها البشر من قبلي لأصفكَ بها , ولكن يكفي أن أذكر اسمك فقط فيعرف الناس قيمتك و مكانتك التي كانت محفوظة وعالية و ستظلُ في مكانها أبد الدهرِ 
, ولكن هذه هي الدنيا والكل صائرٌ إلى ما صرت له , فـما أعجب تقلبات الأيام و مـا أغرب تصاريف الأقدار , فـلله الحمدُ و المنة على قضاءه وبعد هذا كله لم يبقى لنا إلا ذكرك بالخير والدعاء لك بأن يكون مثواك الأخير في جنات النعيم .
لقد رحلت يا جدي ولكن صاحب الفضلِ لا يرحل لأن ذكراه تظلُ حـيّـة في قلوب من يدينون له بالمحبة والاحترام