عاجل

اعتباراً من الجمعة القادمة .. تعميم حكومي لمواطنين ولضرورة التقيد

كتائب القسام: جاهزون لتلقين إسرائيل دروسا قاسية


 السوسنة - أعلنت كتائب القسام الذراع العسكرية لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، الخميس، عن إطلاق رشقة صاروخية باتجاه تل أبيب وبئر السبع ونتيفوت وقاعدة تل نوف وقاعدة نيفاتيم.

اقرأ ايضا: هجوم صاروخي من لبنان .. تطور مثير بشأن قصف حماس لحشود جيش الإحتلال

 
وأعلنت سرايا القدس الذراع العسكرية لحركة الجهاد الإسلامي عن إطلاق رشقات صاروخية على نتيفوت وعلوميم ومفلسيم.
 
وقال الناطق باسم الكتائب أبو عبيدة "في ظل تلويح العدو بحملة برية فإننا نقول: إن أي توغل بري في أي منطقة في قطاع غزة سيكون بإذن الله فرصة لزيادة غلتنا من قتلى وأسرى العدو، وجاهزون لتلقينه دروساً قاسية بعون الله".
 
وعادت سرايا القدس لتطلق رشقات صاروخية لاستهداف منصة القبة الحديدية في منطقة نير إسحق في المناطق الشرقية لجنوب قطاع غزة، في الساعة 16:60، ثم استهدفت عسقلان وسديروت أثناء زيارة الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين لسديروت، وفق السرايا كما قصفت كتائب القسام مواقع يفتاح وكفار عزة ومفلاسيم بقذائف هاون من العيار الثقيل، واستهدفت بطاريات مدفعية إسرائيلية "الهاوتزر" شرق غزة بـ12 صاروخا نوع Q20، وكذلك محطتي رادار للقبة الحديدية شرق خان يونس وشرق غزة برشقات صاروخية.
 
سرايا القدس أطلقت رشقة صاروخية على مدينة أسدود، وموقع إيرز بقذائف الهاون من العيار الثقيل.
 
وفي العاشرة من مساء الخميس أعلنت كتائب القسام بدء بتوجيه ضربة صاروخية كبيرة لمدينتي أسدود وعسقلان المحتلتين بـ90 صاروخاً رداً على "استمرار إسرائيل باستهداف المنازل المدنية الآمنة وقتل الأطفال والنساء".
 
وكشفت كتائب القسام عن استهداف مطار رامون بصاروخ يتجاوز مداه 250 كم، ودعت شركات الطيران العالمية إلى وقف رحلاتها إلى المطارات الإسرائيلية.
 
وقالت في بيان: "بأمر من قائد هيئة أركان القسام أبو خالد محمد الضيف، ينطلق الآن تجاه مطار رامون جنوب فلسطين وعلى بعد نحو 220 كم من غزة، صاروخ عياش 250 بمدى أكبر من 250 كم وبقوة تدميرية هي الكبرى؛ نصرة للأقصى وجزءا من ردنا على اغتيال قاداتنا ومهندسينا الأبطال بجزءٍ من إنجازاتهم وتطويرهم".
 
اقرأ ايضا:  تطورات جديدة وغير مسبوقة بهجمات كتائب القسام
 
وأشارت وسائل إعلام إسرائيلية، إلى أن "نحو 100 صاروخ أطلقت من غزة باتجاه تل أبيب وبئر السبع".
 
وأعلنت الكتائب عن إدخال سلاح جديد إلى الخدمة، إذ استهدفت بعددٍ من الطائرات المسيرة الانتحارية من طراز "شهاب" محلية الصنع، منصة الغاز في عرض البحر قبالة ساحل شمال غزة ظهر الأربعاء، وحشود عسكرية على تخوم قطاع غزة ظهر الخميس.