عاجل

بيان مهم صادر عن البنك المركزي الأردني

مستشارة الرئيس التركي من أصل أردني .. من هي ؟


السوسنة - أثارت صور شابة فضول وسائل الإعلام التركية، بعد ظهورها إلى جانب الرئيس رجب طيب أردوغان في لقائه مع الرئيس الأمريكي جو بايدن على هامش قمة الناتو.
وأشارت وسائل الإعلام التساؤلات عن هوية تلك الشابة بعد أن أحدثت ضجة واسعة في تركيا، ليتبين أنها من أصول عربية وتعمل مستشارة في الرئاسة التركية.
 
وقالت صحف تركية ، أن الشابة التي أثارت جدلاً تدعى فاطمة أبو شنب، وهي من أم تركية وأب أمريكي من أصل أردني، وتشغل والدتها موقع سفيرة تركيا في ماليزيا.
 
يشار إلى أن والدتها أثارت أيضاً الضجة في الشارع التركي، بعد أن فازت بانتخابات البرلمان التركي عام 1999 عن حزب "الفضيلة"، بزعامة رئيس الوزراء التركي السابق نجم الدين أربكان، إلا أنها واجهت صعوبات كبيرة في بلدها آنذاك وطردت من الجلسة بسبب ارتدائها الحجاب.
 
يذكر أن فاطمة أبوشنب، قد عملت باحثة مساعدة في مراكز بحثية مختلفة، كمنظمة "بيكي تفند للحرية الدينية" ومركز "وودرو ويلسون"  الدولي للعلماء والكونغرس الأمريكي.
 
وتفاعل رواد التواصل الاجتماعي مع أبوشنب، فقد غرّدت الناشطة سلمى غوكتشان بعد أن نشرت صور لفاطمة وهي برفقة الرئيس التركي أردوغان وقالت: "دعونا نقول اليوم السلام عليكم من هذه اللقطة الجميلة، الشابة التي تظهر بالصورة وهي ترتدي الحجاب هي ابنة المرأة التي طردت قبل سنوات من البرلمان التركي بسبب ارتدائها الحجاب.. فاطمة أبوشنب ابنة مروة قاوقجي".