استشهاد 5 فلسطينيين برصاص الاحتلال الإسرائيلي في القدس وجنين


 السوسنة - قالت وزارة الصحة الفلسطينية، إن "الارتباط المدني الفلسطيني أبلغ الوزارة باستشهاد 3 فلسطينيين في بلدة بدو شمالي القدس المحتلة"، فيما أكد محافظ جنين "استشهاد فلسطنيين اثنين غربي جنين".

 

وبهذه الحصيلة، ترتفع حصيلة الشهداء الفلسطينيين خلال مواجهات مع الاحتلال الإسرائيلي في جنين والقدس إلى 5 منذ فجر الأحد.

 

وتم  الإعلان عن "إضراب عام في بلدة برقين غربي جنين إثر استشهاد مقاومين بعد اشتباك مع قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر الأحد".

 

وحمّلت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية، الأحد، الحكومة الإسرائيلية وأذرعها المختلفة المسؤولية الكاملة والمباشرة عن التصعيد الدامي والجرائم التي ارتكبتها قوات الاحتلال، وتعتبره تصعيدا متعمدا بهدف خلط الأوراق والأولويات بما يخدم أجندة إسرائيل الاستعمارية.

 

وقال محافظ جنين لـ "تلفزيون فلسطين" الرسمي، إن "فلسطينيين اثنين استشهدا في محافظة جنين وأصيب 9 آخرون بالرصاص الحي، 8 منهم في المستشفيات الفلسطينية وإصابات محتجزة لدى الاحتلال".

 

وزارة الصحة الفلسطينية، كانت قد أعلنت فجر الأحد، استشهاد فلسطيني أصيب برصاص الاحتلال الإسرائيلي، خلال المواجهات، موضحة أن "الشهيد كان قد وصل إلى مستشفى ابن سينا بحالة حرجة من برقين قضاء جنين".

 

واقتحمت قوات الاحتلال بلدة برقين فجر الأحد، وحاصرت أحد المنازل، وإثر ذلك اندلعت مواجهات عنيفة أطلقت جنود الاحتلال خلالها الرصاص الحي باتجاه شبان، ما أدى إلى إصابة عدد منهم بجروح.

 

وفي وقت لاحق، أعلن مستشفى ابن سينا في جنين، استشهاد أسامة ياسر صبح (22 عاما)، متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال في برقين.