العقبة للسكك الحديدية تبيع مواد غير صالحة للاستعمال


السوسنة - نفذت شركة العقبة للسكك الحديدية عملية بيع لبعض المواد التالفة (خردة ) التي لم تعد صالحة للاستخدام، بما قيمته 400 الف دينار.
وقال مدير عام الشركة المهندس ياسر كريشان في تصريح صحفي اليوم الأحد، إن إجراءات البيع تمت بشفافية وحسب الأنظمة التي تنظم عمليات بيع الخردة، مشيرا إلى أن بقاء تلك المواد التالفة يشكل عبئا على الشركة من حيث التخزين وإجراءات الحراسة وكل ما يتعلق بالمحافظة عليها من العبث .
وبين كريشان أن الشركة متوقفة عن العمل منذ شهر نيسان للعام 2018 بسبب تسليم أرض الميناء القديم إلى شركة المعبر ونقل الميناء إلى موقعه الجديد على الشاطئ الجنوبي للعقبة، لافتا إلى أن شركة العقبة للسكك الحديدية حكومية مملوكة بالكامل لسلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة وهي الوريث لمؤسسة سكة حديد العقبة التي تم الغاؤها بقانون مثلما تم انشاءها بقانون لتكون بديلا عن مؤسسة سكة حديد العقبة.
ولفت كريشان إلى أن عملية البيع لم تكن الأولى حيث أن الشركة نفذت العديد منها في اوقات سابقة للتخلص من تلك الخردة غير المستفاد منها والتي تشكل عبئا من ناحية التخزين والحراسة وبالمقابل الاستفادة من عملية البيع المجدية للشركة مالياً خاصة مع توقفها عن العمل وحاجتها الماسة إلى مصادر دخل تلبي بعض متطلبات كلفها التشغيلية والتزاماتها.
واكد حرص الشركة على موجوداتها ومكتسبات موظفيها منذ صدور قرار مجلس الوزراء بتحويلها إلى شركة حكومية عام 2018، فقد التزمت رغم توقف العمل فيها جراء التوقف عن نقل مادة الفوسفات بسبب نقل الميناء القديم بالحفاظ على جميع حقوق ومكتسبات الموظفين فيها كما جاء في قرار مجلس الوزراء رقم 7119 بتاريخ الثاني من شهر نيسان لعام 2018 .