ما هو تقفع دوبويتران وأعراضه ومخاطره؟


السوسنة - تقفع دوبويتران، (Dupuytren’s contracture) حالة يحدث فيها انثناء إصبع أو أكثر بصورة دائمة في وضع الانثناء، وحدوث التقفع يشمل تكون نسيج ضام غريب في اللِفافَة الرَّاحِيَّة، وتبدأ بوجود عقيدات صلبة صغيرة أسفل جلد راحة اليد، ثم تتفاقم الحالة إلى أن يصل الإصبع لوضع لا يمكن فيها فرده، ويمكن أن يحد من قدرتك على فتح اليد بالكامل أو إمساك الأشياء الكبيرة أو وضع اليد في أماكن ضيقة.

ومن أكثر الأصابع عرضة للإصابة هي البنصر يليه الخنصر، ثم الإصبع الأوسط، وغالبا ما تكون هذه الحالة مصحوبة بالشعور بألم وحكة، وسبب هذه الحالة غير معلوم، لكن عوامل الخطورة تشمل التاريخ العائلي، ومشاكل الغدة الدرقية وأمراض الكبد، وداء السكري، وإصابة سابقة باليد والصرع، بالإضافة إلى التدخين وشرب الخمر، ويتم علاج هذه الحالة عن طريق الحقن بواسطة الستيرويدات في المنطقة المصابة، بالإضافة إلى العلاج الفيزيائي.

أعراض تَقَفُّعُ دُوبْوِيتْران

يتطور تَقَفُّعُ دُوبْوِيتْران عادةً ببطء، وتبدأ الحالة المرضية عادةً بسماكة الجلد في راحة اليد، وكلما تقدمت الحالة المرضية، قد يبدو الجلد على راحة اليد مُجعَّدًا أو مُدمّلًا، ويمكن أن تتشكل ايضا كُتلة صلبة من الأنسجة، وقد تكون تلك الكُتلة الصلبة حساسة للَّمس ولكن غير مؤلمة عادةً، وفي مراحل لاحقة تتشكل حبال من النسيج تحت الجلد على راحة اليد، وقد تمتد وتصل إلى الأصابع مع زيادة شدَّة هذه الحبال، وقد تُسحب الأصابع نحو راحة اليد، وبشدَّة أحيانا.

عوامل تزيد خطر الإصابة بتقفع دوبويتران

- العمر: يظهر المرض في الأغلب بعد سن 50.

- الجنس: يصاب الرجال عادةً بمرض دوبويتيرين أكثر من النساء ويكون التقفع أكثر حدة لديهم.

- العرق: الأشخاص المنحدرين من شمال أوروبا معرضون أكثر للإصابة بالمرض.

- التاريخ العائلي: غالبًا ما يكون تقفع دوبويترين وراثيًا في العائلة.

- التدخين وتناول الكحوليات: حيث تسبب بزيادة خطر تقفع دوبويترين.

- داء السكري: الأشخاص المصابون بداء السكري معرضون أكثر للإصابة بتقفع دوبويترين.