عودة جمال سليمان وأصالة الى سوريا بعد صدور العفو بحقهم تشعل المواقع


السوسنة - شمل العفو الرئاسي الذي أصدره الرئيس السوري بشار الأسد عن المطلوبين أو المعارضين غير المتورطين بجرائم قتل، عدداً من الفنانين المعارضين والذين يعيشون خارج سوريا، منهم الممثل السوري ​جمال سليمان​، والفنانة أصالة نصري.

وأشار موقع "الفن"، ان بعض المصادر اكدت أن جمال سليمان لم يتخذ الى الآن اي خطوة توحي بالعودة الى سوريا، ولم يقرر بشكل جدي حول هذا الأمر، خصوصاً انه حصل على فرص عمل في مصر و دول اخرى فاقت كل الاعمال التي شارك فيها في سوريا، وكذلك الأمر بالنسبة لأصالة ​التي لم تتحدث بشأن العودة الى بلدها بعد العفو.

وتفاعل المتابعون والجمهور مع العفو عن الفنانين، وتم طرح التساؤلات حول عودتهم او استمرارهم بالعيش خارج البلاد، وانقسم المتابعون بين من رجح عودتهم، وبين من رجح بقائهم في البلاد التي يعيشون فيها بسبب الفرص التي حصلوا عليها هناك.

يذكر ان جمال سليمان قد التقى مع عائلته في السويد، بعد سنوات طويلة من الفراق نتيجة الحرب في سوريا، وذلك على هامش تواجده في السويد لحضور فعاليات مهرجان مالمو السينمائي، ونشر صوراً عائلية ظهر في إحداها برفقة شقيقه أمير سليمان وأبناء شقيقه، وعبّر عن سعادته بلقاء أسرته،  قائلاً: "اجتماع عائلي في السويد بعد سنوات من الفراق".

وعلى صعيد آخر، حقق جمال سليمان نجاحا كبيرا خلال الموسم الرمضان الماضي، من خلال مشاركته في بطولة مسلسل "مين قال"، بجانب عدد من الفنانين منهم: ديانا هشام، وأحمد داش، وإلهام صفي الدين، ومحمد زيزو، وأميرة دياب، وغيرهم، بالاضافة الى  دوره كمصمم أزياء ذو الحياة العاطفية المعقدة في مسلسل "ظل".