الاعلام المجتمعي في الاردن ينفذ أجندة صهيونية

mainThumb

29-05-2012 12:59 PM

عمان – السوسنة - بدا واضحا في الآونة الاخيرة زيادة وتيرة نشاط اذرع المعهد الديمقراطي الاميركي  " NDI" على الساحة الاردنية عبر ما يسمى " شبكة الاعلام المجتمعي" التي تندرج تحت اطار مؤسسات مجتمع مدني، بمسميات  براقة تهدف الى مشاركة المواطنين في العملية السياسية وتقديم  مساعدات مالية وفنية وتنظيمية وتعليمية .
 
ونشير هنا الى أن المعهد الديمقراطي الوطني الأمريكي " NDI" ، الذي ترأس مجلس ادارته وزيرة الخارجية الاميركية السابقة مادلين اولبرايت ونائبة رئيس مجلس الادارة – ريتشيل هوروفت و نائب الرئيس مارك ناثانسون ومدير المالية – يوجين ايدنبرغ والرئيس : كنيث وولاك. والخمسة يهود متعصبون لاسرائيل. وهناك 24 عضوا آخرين في مجلس الادارة نصفهم من اليهود المتصهينين.
 
وفيما يتعلق بنشاط المعهد " المتصهين " على الساحة الاردنية ، فإنه يقوم بذلك عبر شبكة الاعلام المجتمعي التي يقوم عليها ثلاثة صحفيون هم : رنا الصباغ، داود كتاب والياس فركوح ، حيث تتلقى مؤسساتهم تمويلا  من منظمات اميركية على رأسها الـ " ان دي آي  NDI " .
 
 وتسعى منظمة NDI  لدعم الحراك الشبابي والشعبي من خلال التدريب والتمويل، علما ان عددا من الدول العربية مثل مصر، الامارات والبحرين قامت باغلاق مكاتب " ان دي اي " بعد الاشتباه في اهدافها اثناء ثورات الربيع العربي ، وما قامت به من دور مشبوه .
 
ووفق مراقبين للمنظمات الاجنبية فان  للمعهد الديمقراطي الوطني ، ادوات وامور خفية تستخدمها لقلب انظمة الحكم في الدول العربية والتحكم في سير الحياة السياسية في تلك الدول.