بريطانيان يعيدان تصميم الحرم المكي

mainThumb

29-11-2008 12:00 AM

ذكرت صحيفة الإندبندنت البريطانية دخل اثنان من أشهر المهندسين المعماريين في بريطانيا معمعة السباق للفوز بمشروع إعادة تصميم وتطوير مجمع الحرم المكي، الذي وصفته الصحيفة بأنه أكثر المشاريع جرأة وتحديا في تاريخ العمارة البشرية.
ففي تقرير لمراسلتها أليس-أزانيا جارفيس، وجاء تحت عنوان "فوستر وحديد دخلا السباق لإعادة تشكيل مكة"، تنشر الإندبندنت تفاصيل تسريبات أولية بشأن خطة إعادة تصميم وتطوير وتوسعة مجمع المسجد الحرام ليتسع لثلاثة ملايين شخص بدلا من 900 ألف حاليا، وليصبح بذلك أكبر مباني العالم على الإطلاق من حيث طاقته الاستيعابية، والمعماريان هما نورمان فوستر وزهاء حديد، وهي بريطتنية من أصل عراقي.
تقول الصحيفة إن خطة التوسيع العتيدة تتضمن مضاعفة الطاقة الاستيعابية لمجمع الحرم المكي بأكثر من ثلاث مرات، وذلك عبر تشييد مسجد جديد يتمكن من استيعاب الثلاثة ملايين حاج الذين يؤمون المكان في موسم الحج من كل عام.