تطورات جديدة على قضية محمد رمضان والفتاة الاسرائيلية

mainThumb

03-08-2022 05:00 PM

السوسنة - لم يكد النجم المصري محمد رمضان يستفيق من عاصفة الاتهامات التطبيعية، التي لاحقته العام الماضي عقب نشر صورة له في دبي مع المغني الإسرائيلي عومير آدم، حتى وجد نفسه أمام عاصفة أخرى، باغتته هذه المرة، خلال إحياء حفل في اليونان.
وقامت مجندة إسرائيلية سابقة، اسمها "مايا زخريا"، بنشر مقطع فيديو لها، يجمعها بالنجم محمد رمضان، على أحد الشواطئ اليونانية.
وقد دافعت الفتاة عن رمضان، بقولها أنها من ناحية كانت تخدم في الجيش الإسرائيلي، لكنها لا تفعل في الوقت الحالي. ومن ناحية أخرى، فإنّ النجم المصري، لم يعرف حقيقة جنسيتها. حيث كان هنالك كثيراً ممن طلبوا التصوير مع رمضان، ولم يكن منطقياً سؤال كل معجب عن جنسيته!
أما رجل الأعمال الأشهر نجيب ساويرس، فقد دافع أيضاً عن رمضان بطريقة فكاهية، قائلاً أنه لن يسأل "مُزَّةً" إظهار باسبورها، في حال سألته التصور معه.
وإن كان رمضان دافع عن نفسه العام الماضي، وأوضح بأنه لم يكن على علم بجنسية عومير قبل التصوير، فإنّه آثر هذه المرة الصمت والتجاهل، إذ اكتفى بنشر صور له من اليونان، دون التطرق أبداً لموضوع مايا زخريا.
وكان الأمر سيان بالنسبة لنقابة الفنانين المصريين، حيث قال أشرف زكي، نقيب الممثلين، بأنّ النقابة لن تنظر بأمر الفيديو. في إشارة لأنّ الموضوع أخذ أكبر من حجمه، ولا يستحق الاهتمام.

إقرأ أيضاً :