فن الالقاء ومخاطبة الجمهور

mainThumb

21-09-2022 01:41 PM

قام الاستاذ الدكتور محمود السلمان عميد كلية الاداب بجامعة البتراء بالقاء محاضرة بعنوان (الفصحى بين العربية والانكليزية والعلاقة التاريخية والثقافية بين اللغتين )في نادي الحسين باربد مساء السبت الماضي ،وهذا في البداية يسجل لنادي الحسين ولجنته الثقافية والتي تنشط لابراز الدور الثقافي للاندية، والذي هو من صلب عنوانها واهدافها الافتراضية .
وعودة الى المحاضر الذي يتصف به ويميزه عن الاخرين هو قدرته على توظيف وترجمة الادب باللغتين العربية والانجليزية بالاتجاهين ،لايصال رسالة ادبية وثقافية يصعب على الكثير اتقانها او الخوض فيها ،ولكن الجديد في الامر بعد ان استطلعت اراء بعض الحضور عن بعد ،لانني لم احضر الندوة لارتباطاتي المسبقة في نشاط اخر، ومع هذا كانت ردود الحضور الذين تمكنت بالوصول اليهم رغم تنوع اهتماماتهم وثقافاتهم ،الا ان المحاضر استطاع ان يشد انتباههم للنهاية ، واستطاع الدكتور محمود بحنكته الادبية ان يوصل الرسالة الى الحضور بسلالة، والتي كانت تتصاعد بدرجة صعوبة المصطلحات من اسفل لاعلى حتى يتحقق الهدف من المحاضرة، وهو ان يتفاعل الحضور مع المحاضر بشكل يتفادى الجفاف في المفردات والعبارات احيانا لخصوصية العنوان ،ويسهل الامر على الحضور ويرضي جميع الاذواق والمستويات بدءا من الذي حضر مصادفة لتواجده العفوي ،ومرورا بمن حضر مجاملة للمنظمين والمحاضر ،وصولا الى النسبة الضئيلة التي تقرأ ما بين السطور وتقدر مهارة المحاضر في فهم لغة الجسد للحضور والاشتباك معها ،وفي نهاية المطاف انا اعتقد ان الندوة نجحت وحققت اهدافها ،رغم صعوبة العنوان والمغامرة في القفز عن متغيرات اخرى قد تساهم في نجاح الندوات كالزمان والمكان ونوعية الحضور ومستوى ثقافتهم ؟