أنباء عن تخلي حماس عن السلطة في غزة قريبا

mainThumb

07-12-2007 12:00 AM

السوسنة - نقلت وكالة "معا" للانباء عن مصادر وصفتها شديدة الاطلاع ان الحوار بين حركتي فتح وحماس قد وصل "لحظة الحسم" وان الامور وصلت الى مجال الاجابات القاطعة حول الاسئلة الصعبة. حماس وافقت- بحسب مصادر "معا"- على اعلان قبولها التخلي (وليس التراجع) عن مقار السلطة المدنية في قطاع غزة لصالح مسؤولي السلطة بما فيها المعابر الحدودية.

وتشمل المقار المدنية وزارات مثل الصحة والتعليم والتخطيط, اما المقار الامنية فقالت حماس للوسطاء العرب انها ستترك امر البت فيها للوفدين الفتحاوي والحمساوي مستقبلاً.

وعلى هذا الاساس ستجتمع قيادة حماس (قادة من دمشق والاردن ولبنان وفلسطين ) مطلع الاسبوع في مدينة جدة السعودية للتشاور حول هذا الامر.

واضافت وكالة "معا" ايضا ان العاهل السعودي لن يلتقي حاليا بخالد مشعل والذي سيكون على راس خلوة جدة, وانما سيوفد الامير سعود الفيصل للتباحث معه.

دول عربية مثل السعودية وقطر والسودان واليمن طالبت مشعل قبول شرط الرئيس عباس بالتراجع عن "انقلاب" غزة خدمة للمصلحة الوطنية.

من جانبها الرئاسة الفلسطينية كررت موافقتها المبدئية على المصالحة على اساس "الثوابت" الثلاثة التالية:

اولاً : تراجع حماس عن الانقلاب وتبعاته.

ثانيا: التقيد بالتزامات "م.ت.ف".

ثالثاً: قبول الدعوه لانتخابات مبكرة لحسم انقسام الشارع الفلسطيني ومؤسساته.