حينما يكون الاردن هو الهدف ..

حينما يكون الاردن هو الهدف ..
الكاتب : م. عبدالهادي الحوامده
منذ ان ادركت ماحولي وفهمت ان للوطن قداسة عظيمة اكدها الدين الحنيف حين قال ان الموت في سبيله شهادة وان الشرف والعرض والرجولة والكرامة والوطن صنوان لايفترقان .. منذ ذلك الحين وانا اقرن وطني بنبض الروح والوجدان وانا هنا لا ازاود على احد بالوطنية حاشا لله ان افعل ذلك فانا اقلكم وطنية ولكني بالمحصلة يعنيني كما يعنيكم هذا الوطن وسلامته ورفعته ونهضة انسانه وكيانه في الدرجة الاولى .. 
 
منذ ان عجنت امي حب الوطن الاردن مع الحليب الذي ارضعتني اياه من ديدها الطاهر ومنذ ان رأيت والدي يتوسد حجرا على أطراف أرضنا الجميلة فيراه اجمل من كل وسائد الكون وانا اسعى بكل جهد للذود عن اردننا الحبيب من كل سوء وكنت أثابر دائما لاقرأ تاريخه المجيد فاحفظه عن ظهر قلب لكي لا يسرقوه مني او يحاولوا خداعي بتاريخ مزور آخر  .. 
 
من يعتقد ايها السادة ان اي اردني راضع من ضرع امهات الاردن الشريفات من الممكن ان يكون اداه بيد غيرنا ليهدم ويخرب ويقتل ويدمر ويصبح معول هدم لا بناء فهو واهم ومن يعتقد اننا سنكون في يوم من الايام خنجرا مسموما يغرز بخاصرة بلادنا فليغير نظرته عنا لاننا ببساطه لن ننحاز سوى لهذا البلد بكل تفاصيله وسنلجم كل نابح على بلادنا بنعالنا .. ومن يعتقد ان حالة الوعي لدى الاردنيين حالة متأخره فليقرأ التاريخ جيدا لان الاردني دائما وابدا كان طليعي متقدم ذاد عن وطنه بكل رجوله وشجاعه كما ذاد عن فلسطين وكل قضايا الامة والتاريخ يشهد فنحن نبت من طين هذي الارض الحبيبة .. 
 
حينما يكون هذا الوطن بعين العاصفة وهو المستهدف فلا تعتبوا علينا ابدا لاننا سنسحق كل معتد اثيم بكل ما اوتينا من قوة ولن تأخذنا في كل طامع غازي لبلادنا رحمة ولا رأفه .. الاردن بكل تفاصيله خط احمر غير قابل للعبث او التخريب والاستهداف فلا تختبرونا في بلادنا ابدا فحينما يتعلق الامر بالوطن ستعرفون من هو الاردني النشمي .. سنضحي بكل مانملك ليسلم ويسلم اهله فكلنا وابنائنا فداء لترابه الطهور .. من يجلس خارج الوطن والزمن وينظر في السياسة العقيمه ويدعي النضال وهو يعرف انه لن يتلضى بالنار اذا اشتعلت هو فاشل سياسه وعاقر وطنية وعاقب عن ركب الرجال فكل اعمالنا واقوالنا وسياساتنا التي نتكلم بها اذا لم تسوقنا لسلامة بلادنا فهي فاشلة بامتياز ..
 
انا اعرف ان البعض سيقول انني اسحج لن اعلق واترك لكم ان تفسروها كما تريدون ولكن هذا هو نهجنا منذ ان خرجنا للشارع قبل سبع سنوات واكثر الى يومنا هذا حيث كان هدفنا الاردن وسلامة ترابة وانسانه اولا واخيرا .. نعم يعنينا الاردن الوطن والانسان والهوية قبل كل شيء وليخسأ كل حاقد طامع في النول منه .
قد يجحدنا الوطن وقد يقسو علينا ولكنا بكل تأكيد لن نكفر به مهما جرى .. 
ايها السادة حينما يكون الاردن هو الهدف فكلنا الاردن ..
 
مواطن اردني من إحدى شعاب هذا البلد الصامد