بدانة الأطفال تؤثر سلبا على صحتهم في المستقبل

بدانة الأطفال تؤثر سلبا على صحتهم في المستقبل

السوسنة - حذر تقرير بريطاني من بدانة الأطفال، وأن أغلبهم سيبقون بدناء بقية حياتهم، مما يعرضهم لخطر الموت بشكل مبكر.

 
وأصدرت التقرير الكلية الملكية لأطباء التوليد وصحة الطفل، ودعت لفرض قيود على إعلانات الأغذية غير الصحية، ووقف منافذ الوجبات السريعة التي تفتح قريبا من المدارس.
 
كما اتهم التقرير الحكومة البريطانية  بالتوقف أو التراجع عن الجهود الرامية إلى معالجة أوجه القصور في صحة الطفل.
 
ووفقا للإحصاءات الرسمية، فإن واحدا من كل ثلاثة تلاميذ يعانون من زيادة الوزن أو السمنة، في الوقت الذي يغادرون فيه المدرسة الابتدائية.
 
من جهتها، قالت رئيسة الكلية الملكية البروفيسورة نينا مودي إن أربعة أخماس الأطفال البدناء سيبقون يعانون من البدانة كبالغين، مما سيقلل متوسط أعمارهم الإجمالي حتى عشر سنوات، ومعدل الحياة الصحية المتوقع لديهم حتى عشرين عاما.
 
وهذا يعني أن هؤلاء الأطفال عندما يكبرون سيقضون آخر فترات حياتهم وهم يحاربون أمراض القلب والسكري.