«السيادي السوداني» يوجه بإغلاق الحدود مع ليبيا وأفريقيا الوسطى

«السيادي السوداني» يوجه بإغلاق الحدود مع ليبيا وأفريقيا الوسطى

 السوسنة - وجّه المجلس السيادي بالسودان، الخميس، بإغلاق الحدود ”فورًا“ مع دولتي ليبيا وإفريقيا الوسطى، لمنع تهريب السلع الإستراتيجية.

 
وجاء ذلك خلال اجتماع عقده أعضاء المجلس، مع حكومة ولاية جنوب دارفور غرب السودان، بحسب بيان صادر عن المجلس السيادي.
 
كما وجه الاجتماع المشترك بضرورة زيادة حصة الولاية من الوقود والدقيق، ومراجعة عقود عدد من الطرق بالولاية.
 
وانعقد الاجتماع المشترك بين المجلس السيادي وحكومة الولاية، عقب احتجاجات طلابية استمرت 4 أيام على التوالي للمطالبة بتوفير الخبز والوقود وتحقيق العدالة.
 
ويعاني السودان من أزمات معيشية مستمرة، تمثلت بشح السلع الإستراتيجية، وارتفاع أسعار صرف الجنيه السوداني أمام الدولار، وندرة في السيولة في الأسواق السودانية.
 
وعلى خلفية تلك الأزمات المعيشية، اندلعت احتجاجات، أواخر 2018، أسفرت عن قيام الجيش بعزل عمر البشير من الرئاسة (1989 – 2019) في 11 نيسان/ أبريل الماضي.
 
وفي 21 آب/ أغسطس الماضي، أدى رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، اليمين الدستورية رئيسًا للحكومة، خلال المرحلة الانتقالية التي تستمر 39 شهرًا، وتنتهي بإجراء انتخابات.
 
ويأمل السودانيون أن ينهي الاتفاق بشأن المرحلة الانتقالية، الموقع في أغسطس الماضي، اضطرابات متواصلة في البلد منذ عزل البشير.
 
اقرا أيضا : قتلت عشيقها بعدما مارست معه الرذيلة !! .. تفاصيل صادمة 

آخر الأخبار

أكثر الأخبار قراءة