مؤشرات خطيرة لفقدان الوزن بشكل ملحوظ

مؤشرات خطيرة لفقدان الوزن بشكل ملحوظ

السوسنة - حذرت دراسات حديثة من تجاهل مؤشّر فقدان الوزن دون سبب، أو فقدان الوزن دون محاولة إنقاصه ؛ لا سيما إذا كان فقدان الوزن بدرجة كبيرة حيث يدل ذلك على وجود مشكلة تستدعي تدخل الطبيب المختص .

إقرأ أيضاً : باحثون يكتشفون حلا للسمنة في نبتة

وبين الأطباء أنه إذا كان فقدان الوزن أكثر من نسبة 5 في المائة من إجمالي الوزن خلال مدة ستة أشهر إلى سنة، لا سيما إذا كان الشخص كبير السن،فهذا يعني أن وجود مشكلة تستدعي الطبيب .
 
ويتأثر فقدان الوزن بامتصاص السعرات الحرارية، ومستوى النشاط، والحالة الصحية العامة، والعمر، وامتصاص المواد الغذائية.
 
وفقدان الوزن دون سبب له عدة أسباب، منها ما هو طبي وغير طبي,.وعادة ما يكون حيث تعود الأسباب للسرطان الغير المُكتشف وبالإضافة إلى عدة أمراض كمرض أديسون (قصور الغدة الكظرية) والداء البطني وتغيرات في النظام الغذائي أو الشهية أو في حاسة الشم أو التذوق بالإضافة إلى داء كرون و مرض الانسداد الرئوي المزمن والخرف و مشكلات الأسنان ومرض السكري.
 
إقرأ أيضاً :كيفية حماية الطفل أثناء تصفحه الإنترنت
 
وتابعت الدراسات أن فرط الدرقية (فرط نشاط الغدة الدرقية) أو قصور الدرقية (قصور نشاط الغدة الدرقية) أو القرحة الهضمية
 
تعاطي المخدرات (الكحول والكوكايين وغيرها) من الأسباب المؤدية  لفقدان الوزن بشكل سريع .
 
وينبغي من الذي يعاني من فقدان الوزن عمل الإجراءات اللازمة للحصول على تاريخ مرضي شامل وفحص بدني واختبارات معملية أساسية. وفي العادة لن تكون الفحوصات الشاملة على الجسم مفيدة عند البحث عن السرطانات الخفية إلا إذا كانت هناك مؤشرات أخرى تؤكد على وجود سرطانات خفية.
 
وقد يحتاج الجسم حينها  إلى اتباع نظام غذائي خاص لمنع المزيد من فقدان الوزن أو لاستعادة الوزن الذي فقدته.

إقرأ أيضاً : باحثون يكتشفون حلا للسمنة في نبتةكيفية حماية الطفل أثناء تصفحه الإنترنت