جلسة خاصة لتحديد مصير هبة اللبدي

عمان  - السوسنة  - أكدت عائلة الأسيرة هبة اللبدي، تدهور حالتها الصحية مع استمرار إضرابها المفتوح عن الطعام لليوم الـ24 تواليًا.

اقرأ ايضا:الكونغرس يعلّق على سحب القوات الأميركية من سوريا

وقال حاتم اللبدي، شقيق الأسيرة في تصريحات لـ "قدس برس": "إن شقيقته تعاني أوضاعا صحيةً غايةً في السوء، وفي تدهور مستمر يوماً بعد يوم"، مشيراً إلى أن هبة تعيش منذ أسابيع على الماء فقط، وهي بالكاد تستطيع التنفس، فضلاً عن وجود مشاكل طرأت على صحتها تتعلق بوجود آلام حادة في القلب، وصعوبة في الكلام، وبأنها تشعر باستمرار بالدوار، فضلاً عن وجود مشاكل في النظر بصورة سليمة، ونقصان حاد في وزنها.
 
اقرأ ايضا: «اوباما» يدعم هذا الشخص بتغريدة
 
وأعرب عن خشية حقيقية تساور العائلة على حياة شقيقته، مع مماطلة الاحتلال بتنفيذ الدعوات الرسمية في الأردن بضرورة محاكمة هبة ونقلها من عزلها الانفرادي، وتوفير الرعاية الصحية الكاملة لها، فضلاً عن ضرورة الإفراج عنها بأسرع وقتٍ ممكن.
 
ووفق "قدس برس"؛ فإن الخميس سيشهد جلسةً خاصةً للنظر في ملف الأسيرة هبة اللبدي، وتحديد مصيرها، فإما إصدار قرار بوقف الاعتقال الإداري بحقها، أو الإفراج عنها وإعادتها إلى الأردن، علماً أن جلسة الغد ستكون سرية بين قضاة المحكمة، ومخابرات الاحتلال.
 
من جانبها كشفت الخارجية الأردنية أن عائلة الأسيرة هبة اللبدي يطالبون بزيارتها، ولكن سلطات الاحتلال تصر على منعهم على الرغم من محاولات سفير الأردن في تل أبيب لتحقيق ذلك.
 
اقرأ ايضا: أردوغان يتراجع عن قراره