القضاء الجزائري يبرئ 5 من موقوفي الراية الأمازيغية

القضاء الجزائري يبرئ 5 من موقوفي الراية الأمازيغية

السوسنة -  قضت محكمة باب الواد بالعاصمة الجزائر، الأربعاء، ببراءة 5 من معتقلي الراية الأمازيغية، وذلك بعد يوم واحد من حكم مثير للجدل أصدرته محكمة سيدي أحمد بالحبس 6 أشهر بحق 22 من موقوفي الحراك الشعبي المتواصل منذ الـ22 من شباط/فبراير الماضي.

 
وفي جلسة استمرت بضع دقائق فقط، قضت محكمة باب الواد ببراءة ”محند بوجميل، وإيدير أكلي، وحمزة كارون حمزة، وكمال لكحل، وأكلي عقبي“.
 
وجرت محاكمة المتهمين الخمسة في الـ 23 من أكتوبر/تشرين الماضي، لكن النطق بالأحكام تأخر على خلفية الإضراب الأخير للقضاة.
 
وكان رئيس هيئة محكمة سيدي أمحمد وسط العاصمة الجزائر، أصدر الاثنين، أحكاماً بالحبس النافذ 6 أشهر مع غرامات مالية ضد 22 حراكيًّا جرى اعتقالهم منذ الـ21 من حزيران/يونيو الماضي إثر رفعهم الراية الأمازيغية.
 
اقرا ايضا : اول تعليق سعودي رسمي على فيديو النسوية والإلحاد المثير للجدل !