ما علاقة القشعريرة بالسعادة والصحة الجسدية والعقلية؟

ما علاقة القشعريرة بالسعادة والصحة الجسدية والعقلية؟

 السوسنة ـ وضحت دراسة جديدة قام بها خبراء بريطانيون ، أن الأفراد الذين يعانون من حالة القشعريرة يمتلكون صحة بدنية أفضل و يكون إبداعهم  أكثر في حياتهم، مقارنة مع الأفراد الذين لا يعانون من هذه الحالة.

 
اقرأ أيضا: الصحة العالمية: تطور فيروس كورونا ما زال غير معروف
 
حيث أجرى الخبراء دراستهم بماركة مجموعة من الأفراد خلال  Reading and Leeds Festival، الذي استمر لمدة يومين، في شهر آب الماضي، كما أوضحت نتائج الدراسة بأن القشعريرة تعتبر حالة جيدة للصحة العقلية، وتساعد الأفراد على امتلاك قدرات عقلية إيجابية.
 
وتوصلت الدراسة إلى أن الأفراد الذين يشعرون بالقشعريرة خلال ممارسة نشاط ترفيهي هم من يحققون السعادة والنجاح بشكل أكبر ويشكلون علاقات أقوى مع الآخرين.
 كما قاس الخبراء سلسلة من الاستجابات الفسيولوجية لمعدل ضربات القلب وحركة الجسم أثناء أداء النشاط وذلك لمدة لا تقل على 45 دقيقة. 
 
فكشف الخبراء أن 55بالمئة من رواد المهرجان كانوا يشعرون بالقشعريرة، وكانت  السيدات هن الفئة الأكثرعرضة من الرجال الذين يصابون بهذه الحالة.
 
كما بينت نتائج الدراسة أن الأفراد الذين يشعرون بالقشعريرة، كان لديهم اهتمام كبير بالمهام الإبداعية مثل الطبخ (70بالمئة) والرسم (48بالمئة) والكتابة (40بالمئة)، مقارنة  مع رواد المهرجان الآخرين الذين لم يعانوا من القشعريرة.
 
اقرأ أيضا: كورونا يقتل مدير مشفى مختص في علاج الفيروس
 
 
لمتابعة السوسنة عبر تطبيق نبض : إضغط هنا