عاجل

تفاصيل المنخفض القادم والأمطار الرعدية .. وانقلاب مفاجئ بحالة الطقس

سد النهضة .. الحل ضربة عسكرية

اسرائيل أو أي دولة في العالم ، عندما ينشأ خطر يهدد وجودها، لا تنتظر التفاوض، ولا الوساطات والحلول السياسية التي تراهن على الوقت .

في بداية الثمانيات من القرن الماضي، لم ترسل اسرائيل وسيطاً الى العراق للتفاوض حول المفاعل النووي الذي اعتبرته يهدد وجودها "الشاذ في المنطقة" ، بل وضعت كل الحلول السياسية على الرف، وضربت المفاعل العراقي بالقنابل دون أن يرف لها جفن .


وفعلت كذلك الامر في سوريا، وفعلت ذات الامر في السودان عندما قصفت مصنعاً للادوية معتقدة انه مفاعل نووي، فهي تقصف وتدمر على "الريحة" كل ما من شأنه أن يهدد وجودها .

سد النهضة، صحيح انه سيفيد الدولة الاثيوبية بالكهرباء ، وان اهدافه المعلنة سليمة ، الا ان الواقع العلمي يثبت عكس ذلك تماماً ، وتحذيرات الخبراء لما سيترتب على ذلك من أخطار وجودية بالنسبة لمصر والسودان ..

التفاوض، حل سلمي جميل، لكن النتائج قبيجة وكارثية على الاجيال المقبلة، ستتضرر الحياة في مصر والسودان ، وستتحكم اثيوبيا المدعومة صهيونا بمصير وادي النيل ..

مصر من آلاف السنين ، لم تكن تسمح لاحد بان يمس مياه نهر النيل أو يتحكم بمجراه، وهناك مقولة فرعونية شهيرة تقول : " إذا انخفض منسوب النهر فليهرع كل جنود الملك "، أي لا خيار أمام هذا الخطر الا التدخل العسكري ..

وعلى مصر أن تحافظ على وجودها .. فهي اليوم قد وضعت مصير عشرات الملايين بيد الصهيونية .. والدولة الأثيوبية التابعة لها ..