الزيوت العطرية.. علاج صحي ونفسي

السوسنة - تملك الزيوت العطرية فوائد صحية وجمالية كثيرة. فضلاً عن تميّزها بروائح ومذاقات مركّزة، لأنها مركبات طبيعية تُستخلَص من نباتاتٍ مختلفة.

تستخرج هذه الزيوت من خلال عملية التقطير، باستخدام الماء أو البخار. وتصبح جاهزة للاستخدام بعد مزجها بأحد الزيوت التي تتميز برائحة مركزة.

في التالي، فوائد الزيوت العطرية للصحة النفسية والجسدية بالإضافة إلى وصفاتٍ علاجية.

فوائد الزيوت العطرية

تحتوي الزيوت العطرية على عددٍ من الفوائد الجسدية والنفسية والجمالية.

تساعد في علاج القلق والاكتئاب، لأنها تحسن الحالة النفسية والمزاجية، عن طريق استنشاقها أو استخدامها في جلسات العلاج الطبيعي.

تستخدم في جلسات التدليك كنوع من العلاجات التي تساعد الجسم على الاسترخاء والتخلص من التوتر.

أثبت بعض الدراسات أنها تلعب دوراً في علاج الصداع، عن طريق تدليك الجبين والأطراف. خصوصاً زيت البابونج، السمسم، البنفسج والنعناع.

الزيوت العطرية

تحسن من عملية الهضم، وتخفف من الأعراض المرافقة لحالات الإسهال وعسر الهضم وتشنجات المعدة، وتشنج القولون العصبي.

تخفف من الالتهابات التي تسببها البكتيريا أو الفطريات. كما تساهم في تقوية مناعة الجسم، خصوصاً زيت القرفة والليمون.

تعمل على تنقية الجسم من السموم، تحسين وظائف الدماغ وجودة النوم، وزيادة مستوى الطاقة في الجسم.

الفوائد الجمالية للزيوت العطرية

زيوت عطرية

تعود الزيوت العطرية بفوائد جمالية متنوعة على الشعر والبشرة. وهي تدخل في صناعة مستحضرات التجميل المختلفة. أبرز هذه الفوائد

 

تحمي البشرة من تأثير أشعة الشمس الضارة على خلايا الجلد، وتكافح حب الشباب، البثور، وعلامات الشيخوخة.

تخفف من حالات التهاب الجلد والحروق. وتكافح بعض الأمراض مثل الأكزيما، والصدفية، لأنها تحتوي على مواد مضادة للأكسدة.

تزيد من كثافة الشعر وتنشط الدورة الدموية. كما تعالج مشكلات فروة الرأس، وتعمل على تهدئتها.

زيت اللافندر

يتمتع هذا الزيت بخصائص عدة تجعله ضرورياً سواء للشعر أو الجلد. يملك اللافندر فوائد صحية وجمالية كثيرة.

ويستخدم بطرقٍ مختلفة في مستحضرات التجميل والعناية بالبشرة. لكنه يشتهر أكثر بقدرته على تهدئة الأعصاب وعلاج الإجهاد.

البابونج

يعرف البابونج بأنه من النباتات التي تتميز بخصائص مهدئة، مخففة للتوتر والإجهاد. لذلك، يعمل الزيت المستخلص من هذه النبتة، كملطّف للمعدة ومضاد للتقلصات والانتفاخ.

كما يلعب دوراً مهماً في تسكين وتخفيف الألم، تقوية المناعة، وتهدئة التهابات الجلد.

زيت شجرة الشاي

استخدم زيت شجرة الشاي منذ القدم لمكافحة وعلاج عددٍ من الأمراض، مثل نزلات البرد. ويتميز باحتوائه على مركبات تقتل البكتيريا والفيروسات والفطريات.

لهذا السبب يدخل هذا الزيت ضمن العلاجات الطبيعية للجلد. إذ يحارب الالتهابات، يعالج حب الشباب، يستخدم موضعياً لتطهير الجروح، وتدليك الوجه.

زيت النعناع

يشتهر برائحته الجميلة، لذلك يعطر الفم. ويعرف بخصائصه المسكنة والمهدئة خصوصاً لآلام المفاصل والعضلات.

ويستخدم في مستحضرات العناية بالشعر. إذ يقوم بتعزيز نمو الشعر وتكثيفه، ويساعد في علاج مشكلة قشرة الرأس.

زيت الياسمين

الياسمين هو من الزهور التي استخدمت منذ القدم لعلج عددٍ من الأمراض.

ويتميز زيت الياسمين بقدرته على تحسين الرغبة الجنسية، علاج الاكتئاب، وتهدئة الانفعالات وأعراض التوتر العصبي.

فوائد الزيوت العطرية للجسم

تستخدم الزيوت العطرية بطرقٍ مختلفة لتؤتي فوائدها، منها تدليك البشرة، واستشناق رائحتها، وإضافة قطرات منها في حوض الاستحمام.

وتضاف قطرات من هذه الزيوت لغسول الوجه، لكن احذروا من وضعها في الفم مباشرةً، حتى لا تنتج عنها مضاعفات تحسّسية غير مرغوبة.

وصفة للاسترخاء وتنشيط الجسم

يمزج زيت النعناع واللافندر والليمون العطري في حوض استحمام مليء بالمياه الساخنة، حتى تظهر رائحتها في البخار.

تساعد هذه الوصفة على تهدئة الجسم واسترخائه، وتنشيط الدورة الدموية، والحفاظ على نضارة وشباب البشرة.

الزيوت العطرية

وصفة للمساعدة على النوم

نظراً لفائدة زيت اللافندر في الاسترخاء والمساعدة على النوم، يستخدم بطرق مختلفة، منها تعطير السرير قبل النوم.

يمزج زيت اللافندر مع المياه المقطرة أو المعدنية بالكمية المناسبة، ويوضع في زجاجة عطر أو رشاش.

يمكن استخدام المعطرات المنزلية برائحة اللافندر، ورشها في أرجاء البيت حتى تنتشر رائحته وتساعد في تخفيف حدة التوتر.

وصفة لتخفيف آلام المعدة

تخلط ملعقة صغيرة من زيت اليانسون مع نصف كوب من الماء الفاتر لعلاج مغص المعدة والأمعاء.

تمزج نصف ملعقة من زيت الزعتر مع كوب ماء دافئ، لعلاج التهاب المثانة وتخفيف آلام القولون والمعدة.