عاجل

تعميم حكومي لكل محافظات المملكة والتنفيذ اعتبارًا من رمضان

تحذير طبي: هذه الأمراض تنتقل من القطط إلى الإنسان

 السوسنة - حذر أطباء من التهاون في الرعاية الصحية للقط المنزلي، فالمواد التحسسية المنبعثة من القطط هي أكثر قدرة على إحداث الحساسية من الكلاب، لهذا فهي تتواجد في فراء القطط وشعرها وبولها ولعابها وجلدها وتتطاير منها للهواء

 
وتتواجد مسببات التحسس المستمدة من القطط في كل مكان بالمنازل التي بها قطط، وفى شعر فراء القطط المتساقط، وتظل عالقة في الهواء شهورا والالتصاق بالأسطح وتترسب بالأسطح الأفقية كالمفروشات الناعمة، والسجاد، والمقاعد والفرش والمراتب وتلتصق حتى بجلد الإنسان، ومن الأمراض التي تنتقل من القطط إلى الإنسان:
 
اقرأ أيضًا :  فلسطين النيابية: موقف الأردن تجاه القضية الفلسطينية وشعبها ثابت وراسخ
 
الأمراض الفطرية القوباء، ويقدر أن حوالي 40% من القطط تحمل هذا المرض ويمكن انتقاله منها إلى الإنسان، وهو أشهر الأمراض التي يمكن أن تنتقل من القطط إلى الإنسان، ويظهر على جلد الإنسان على شكل حلقات حمراء أو بقع رمادية تسبب الحكة تتسع تدريجياً
 
التهاب ملتحمة العين، ويكون بشكل احمرار في العين مع إفرازات صديدية، ويسهل علاجه في القطط والإنسان بالقطرات والمراهم، والوقاية تتمثل في غسل الأيدي جيداً بعد ملامسة القطة عند إصابتها بالمرض، وعدم السماح للقطة بالتنقل بالمنزل والصعود على فراش البشر، وأماكن جلوسهم أثناء إصابتها بالمرض
 
التهاب الحلق واللوزتين، فإن بعض القطط تحمل الميكروب السبحي الذي يسبب هذه الالتهابات، والعلاج يكون بالمضادات الحيوية، والوقاية تكون بعدم السماح للقطة بوضع فمها في طعام أو شراب البشر.
 
اقرأ أيضًا :  العيسوي ينقل تعازي الملك إلى المفتي والدباس