الصحة تنبه الأمهات من هذه الأخطاء بشأن أطفالهم وفايروس كورونا


السوسنة – من اجل حماية ووقاية الأطفال توامنا مع بدأ العام الدراسي الجديد داخل الصفوف المدرسية بعد غياب طويل بسبب جائحة كورونا والمدرسين وأسرهم خلال جائحة كورونا.
قالت المسؤولة التقنية في منظمةالصحةالعالمية عن مكافحة كوفيد، ماريا فان كيركوف، إن العديد من البلدان بالفعل قامت بوضع تدابير وقائية لإبقاء المدارس مفتوحة بأمان
وأضافت المسؤولة الأممية إن المنظمة تعطي أولوية لحماية المجتمعات ومحاولة تقليل انتقال العدوى فيها، قدر الإمكان، ولأن الأفراد الذين يعملون في تلك المدارس يعيشون في المجتمعات، فإنهم يندرجون تحت تصنيف المجموعات ذات الأولوية.
 
وأشارت الدكتورة ماريا إلى أن المنظمة العالمية تهدف أيضًا إلى التأكد من أن هناك خططا وأنظمة جيدة يتم تطبيقها بدقة داخل النظام المدرسي حتى يمكن مراقبة صحة الطلاب والموظفين
 
اقرأ المزيد سبب صادم لعدم اصابة هذه الفئات بفايروس كورونا
 
وأوضحت الدكتورة ماريا أن الخطط تشمل أيضا إجراءات التطهير والتعقيم وتحسين التهوية والالتزام بضوابط التباعد الجسدي وارتداء الكمامات الواقية، بالإضافة إلى أنه إذا كانت هناك لقاحات متوفرة في المناطق فينبغي التأكد من تطعيم المجموعات ذات الأولوية، التي تعيش في تلك المجتمعات.
 
وأشارت الدكتورة ماريا إلى أنه من المهم حقًا أن يتمتع الطلاب بالاستمرارية في التعليم إلى جانب ضمان سلامتهم، موضحة أن الأمر يتعلق بوضع خطة، أي أنه بادئ ذي بدء، إذا كان الطلاب يشعرون بتوعك، فيتم نصحهم بالبقاء في المنزل وأن يعتني بهم أحد الوالدين أو ولي الأمر في المنزل