سماسره يبيعون كلية الأردنيين بـ20 الف دولار


السوسنة :  عرض التلفزيون الأردني اليوم الخميس الحلقة الثانية من برنامج " الملف " والتي تسلط الضوء على تجارة الأعضاء .

وكان فريق عمل البرنامج قد تتبع متورطين ببيع اعضائهم، إضافة الى تجار وسماسرة، أحدهم عرض على الفريق شراء كلية بـ 20 ألف دولار.
 
وأشارت مجريات الحلقة الثانية من البرنامج عن اشخاص يتواجدوا في الأردن يسهلون مهمة المتورطين ببيع اعضائهم، ومنهم من فرط بأحد اعضائه قبل استمرار تورطه بالجريمة.
 
و تعتبر ظاهرة تجارة الأعضاء من أخطر أنواع التجارة على المستوى الإنساني و تعرف بأنها  تجارة بالأعضاء البشرية أو الأنسجة أو أجزاء أخرى من الجسم عادة تستخدم لغرض زراعة الأعضاء لشخص آخر.
 
وكما جاء على لسان منظمة الصحة العالمية (WHO) ، فإن تجارة الأعضاء هي عملية ربحية من الناحية المادية أو من خلال عمليات زرع تتم خارج الأنظمة الطبية الوطنية.
 
وأشارت تقارير إعلامية أن أسعار الأعضاء البشرية في السوق السوداء قد يصل لـ 160,000 دولار في حين تتم عملية البيع عن طريق الوسطاء.