ذعر في البرازيل بسبب ما حدث مع نيمار


السوسنة - حالة من الذعر، أصيب بها اللاعب البرازيل نيمار، نجم فريق باريس سان جرمان الفرنسي لكرة القدم، بعد أن اضطرت طائرته الخاصة والتي كانت في طريقها من ميامي إلى ساو باولو، إلى الهبوط اضطراريا في مدينة بوا فيستا في شمال البرازيل.

وأوضحت صحيفة "أو غلوبو" اليومية على موقعها الإلكتروني أن الطائرة اضطرت إلى الهبوط في بوا فيستا حوالي الساعة 2:00 صباحا لتجنب "انخفاض في الضغط"، بسبب مشكلة في الزجاج الأمامي، حسب ما ذكرت وسائل الإعلام البرازيلية.

 وعبر الجمهور في البرازيل عن قلقه من هذه الواقعة متمنين السلامة للنجم المحبوب، وخلال مقطع فيديو على موقع إنستغرام قال نيمار: "أشكر الجميع على الرسائل، لكن كل شيء على ما يرام، نحن ذاهبون إلى المنزل، لقد كان مجرد هلع"، حيث كان اللاعب يقضي عطلته السنوية برفقة صديقته برونا بيانكاردي وشقيقته رافايلا والعديد من المقربين، بعد موسم صعب ومخيب للآمال مع باريس سان جرمان،

وكان قد نشر نيمار في وقت سابق صورة له مع شقيقته رافائيلا وهما على مدرج بجانب طائرة، وصورة أخرى مأخوذة من داخل طائرة تطل على مدينة ميامي الأمريكية أثناء عودته من العطلة في الولايات المتحدة.

ناصر الخليفي يوضح موقفه من زيدان.. وتفاصيل عرض ريال مدريد لمبابي

واشترى نيمار طائرة من طراز "إمبراير ليجاسي 450"، بقيمة 10 ملايين جنيه إسترليني، لكن لم يتم معرفة ما إذا كانت هذه هي الطائرة المقصودة أم لا.