هكذا يرى الأردنيون نتائج مؤتمر البحرين..


26/06/2019 23:07

عمان  - السوسنة  - خاص - أظهرت نتائج إستطلاع رأي أجرته "صحيفة السوسنة" عبر صفحتها على "فيسبوك" أن 91% من عينة الإستطلاع قالوا أنه لن يكون هناك أي نتائج ايجابية بعد مؤتمر البحرين الذي دعت اليه الولايات المتحدة، في ملف القضية الفلسطينية، منوهين الى أن هذا المؤتمر يأتي في اطار السياسات الأمريكية الإسرائيلية التي تهدد المنطقة عامة، وتسعى الى ردم حقوق الشعب الفلسطيني بشكل خاص.  

وبالمقابل وجد 9 % من المشاركين بالإستطلاع أن المؤتمر سيكون له الأثر الإيجابي على ملف القضية خاصة من الناحية الإقتصادية، ودعم الخزينة الفلسطينية لبدأ مراحل اعادة البناء، وتقوية مؤسسات الدولة الفلسطينية.
 
وبلغ عدد المشاركين في الإستطلاع الذي استمر لمدة 24 ساعة 293 مشاركاً من مختلف مناطق الأردن، ومن مختلف الفئات العمرية.
 
وكانت قد انتهت فعاليات مؤتمر البحرين الذي عقد يومي الثلاثاء والأربعاء في العاصمة البحرينية المنامة .
 
وفي إطار الردود النيابية والشعبية تبنت كتلة الإصلاح النيابية، مذكرة لطرح الثقة بحكومة الدكتور عمر الرزاز، وذلك بسبب موقفها من صفقة القرن ومؤتمر البحرين.
 
ووقع نواب الكتلة على المذكرة، قالوا فيها إن الحكومة تجاوزت الموقف الشعبي والنيابي من صفقة القرن وأصرت كعادتها على اتخاذ مواقف لا تخدم مصلحة الأردن.
 
كما خرجت العديد من الإعتصامات الشعبية في العاصمة عمان، رفضاً لمشاركة الأردن بالمؤتمر التطبيعي، وفقاً لوصفهم.
 
وطالب المعتصمون الحكومة بالتراجع عن قرار المشاركة وادانة اقامة المؤتمر الذي يمس ويؤثر على الثوابت الأردنية تجاه القضية الفلسطينية.
 
وعلى الصعيد الدولي إعتبرت صحيفة "الغارديان" البريطانية أن "ورشة البحرين السلام من أجل الرخاء"، التي عقدت في المنامة برعاية جاريد كوشنر، مستشار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وهم لا يستحق إلا السخرية.
  
ووصفت "الغارديان" حدث البحرين بأنه مجرد مسرحية تفتقد إلى نجومها ونصف ممثليها.
 
 
اقرأ ايضا: الغارديان: ورشة البحرين وهم يستحق السخرية