الخليوى يسبب الضغط النفسي

mainThumb

10-06-2008 12:00 AM

حذرت دراسة حديثة من أن استخدام المراهقين المتكرر للهواتف الخليوية يمكن أن يسبب لهم الضغط النفسى والاضطراب فى عادات النوم. وقسم باحثون سويديون 21 من الطلاب اليافعين الذين تتراوح أعمارهم ما بين 14 و 20 عاماً إلى مجموعتين بعد الاطلاع على عدد المرات التى يستخدم فيها هؤلاء هواتفهم الخليوية خلال اليوم.

وأجرى أفراد المجموعة الاولى أقل من خمس مكالمات هاتفية أو أرسلوا أقل من خمس رسائل نصية فى اليوم فيما أجرى أعضاء المجموعة الاخرى أكثر من 15 مكالمة يومياً وأرسلوا أكثر من 15 رسالة نصية. وذكرت صحيفة الدايلى مايل أنه تبين للباحثين أن الذين أجروا مكالمات هاتفية وأرسلوا رسائل نصية أكثر شعروا بدرجة عالية من الضيق والقلق فى حين أن نظراءهم فى المجموعة الاخرى لم يعانوا من هذه الحالة.

وتبين أيضاً أن المراهقين الذين يستخدمون الهواتف الخليوية بكثرة يتبعون أسلوب حياة خاطئ مثل تناول المشروبات المنبهة ويعانون من قلة النوم وهم أكثر عرضة للارهاق والتعب. وقال الدكتور غابى بادرى من أكاديمية ساهاغرى " إن الادمان على استخدام الهواتف الخليوية أمر شائع حيث يشعر المراهقون بالحاجة للبقاء على اتصال مع الآخرين على مدار الساعة". وأضافت " من الضرورى زيادة درجة وعيهم حول التأثير السلبى للاستخدام المفرط للهواتف الخليوية على النوم احتمال أن يسبب لهم ذلك أخطاراً صحية ويضعف قدرتهم على التركيز والاستيعاب". وأضافت إنه يتعين على المراهقين الحصول على 9 ساعات من النوم فى الليلة.