آخر الأخبار

أكثر الأخبار قراءة

احذري .. 4 تعليقات لا تقوليها لابنك عندما يكون حزيناً

احذري .. 4 تعليقات لا تقوليها لابنك عندما يكون حزيناً

 السوسنة - الأطفال يتعرّضون لمواقف تصيبهم بالحزن، مثل رفض صديق له، أو تعرّضه للتنمّر، أو الإحراج، وعندما يظهر الحزن على ابنك، فإنكِ تحاولين بشتى الطرق معالجة الموقف لمساعدته، لكنه في بعض الأوقات تتحوّل محاولاتك إلى عكس المطلوب، وبدلاً من التخفيف عن ابنك، فإنكِ تزيدين شعوره بالحزن، لهذا يجب أن تعرفي التعليقات التي عليكِ تجنّب قولها عندما يشعر طفلك بالحزن، وهي:

 
1- "لا بأس"
 
هذه الجملة تعني للطفل أنكِ تقلّلين من حجم مشكلته، قد تكون المشكلة بالفعل بسيطة من وجهة نظرك، ولكن هذا لأنكِ بالغة، لكنها تكون كبيرة ومعقّدة في نظر طفلك، ويكون هو بانتظار أن تقدّري مشكلته، لا أن تقلّلي منها وتصرّي على أن مشاعره ستختفي فجأة كالسحر لمجرد أنكِ لا ترين أنه يمر في مشكلة حقيقية.
 
2- "لديك أشياء/أشخاص أخرى جيدة"
 
محاولة لفت نظر طفلك إلى وجود أشياء أخرى بديلة جيدة في حياته هي بمثابة تجاهل للمشكلة، على سبيل المثال إذا كان طفلك حزيناً لأن صديقه يتجاهله، فإن تعليقك بأن لديه أصدقاء آخرين جيدين، يعني أنكِ تتجاهلين مشكلته، وفي الحقيقة وجود أشياء أخرى جيدة لا يمنع من وجود مشاعر الحزن.
 
3- "إليك ما عليك فعله"
 
كأم، تبادرين إلى تقديم النصائح من أجل حل المشكلة، ولكنّ طفلك لا يريد أن يستمع إلى نصائح، إنما يريد أن تستمعي إليه جيداً وتُظهري تعاطفاً، أما عن الاستفادة من التجربة، فيكون عبر اختيارها بالكامل، لا الحصول على نصائح وحلول جاهزة.
 
4- "قلت لك ألا تفعل هذا"
 
طفلك يشعر بالحزن، لا يصح أن تضيفي إلى مشاعره الشعور بالذنب أيضاً، هذا يؤدي به إلى الإحباط والاكتئاب وخيبة الأمل، لهذا احرصي على ألا تلوميه أبداً عندما يكون في مثل هذه المواقف.
 
أما عن التصرف الصحيح معه عند شعوره بالحزن، فيكون عبر الاستماع إليه جيداً، تفهّم مشاعره واستيعابها، إظهار التعاطف، امنحيه عناقاً أو ربّتي على ظهره بحنان، وأخبريه أنكِ تدعمينه دون محاولة التدخّل أو النصح أو اللوم.
 
اقرا أيضا : مطعم سوري يتقاضى رسوم «عدم طلب الأكل» والسلطات تتدخل