طرق بسيطة للتخلص من القولون العصبي

طرق بسيطة للتخلص من القولون العصبي

السوسنة - مع ازدياد  حالات الإصابة بمتلازمة القولون العصبي والذي أصبح من الأمراض الشائعة في أغلب دول العالم. حيث يبحث الكثير من مصابي المرض عن علاج سريع وفعال  في العقاقير والتغذية الصحية فقط.

وكشفت الدراسات عدة أمور بسيطة تقلل من أعراض المرض فما هي ؟

إقرأ أيضاً : حالات يتحول فيها تسوس الأسنان إلى خطر قاتل !
 
وكشفت الإحصائيات إلى أن نسبة انتشار المرض  في الدول الصناعية تتراوح ما بين 10 و20%.
 
ويعاني المصابون بالقولون من آلام في البطن وتغييرات في التغوط مثل التغوط غير المنتظم، والإمساك أو الإسهال، إضافة إلى أعراض أخرى مثل انتفاخات البطن.
 
ويبحث الكثير من المصابين عن دواء سريع وفعال للتخلص من آلام للقولون العصبي، بينما العلاج في متناول الأيدي والمتمثل في تقنيات الاسترخاء التي تعيد إلينا الهدوء وتساعد المصابين بهذه المتلازمة.
 
إقرأ أيضاً : مؤتمر يدعو إلى الكشف المبكر عن أمراض وتشوهات العظام
 
من الأمثلة على تقنيات الاسترخاء التي يمكن تطبيقها:
 
1- الحصول على حمام ساخن.
 
2- الخروج في نزهة طويلة على الأقدام.
 
3- ممارسة التأمل.
 
ويمكن لهذه الطرق  أن تخفف من أعراض القولون العصبي بشكل أفضل بكثير من الأدوية، في بعض الحالات وليس في جميعها.
 
وقال العلماء إن أسباب مشاكل عسر الهضم ليست جسدية ، بل يعود جزء كبير منها إلى الطبيعة العقلية والنفسية.
 مما يدل  إن  الهدوء والاسترخاء النفسي والتغلب على أسباب التوتر يمكن  المصاب من التغلب على الأعراض المزعجة لهذا المرض.
 
إقرأ أيضاً : أسهل وسيلة لتنظيف الدماغ من السموم
توتر
في حالات التوتر التي يصاب بها الإنسان من حين لآخر، يحتاج الدماغ إلى الكثير من الطاقة التي يستمدها من الأمعاء، وهذا ما يؤثر بطبيعة الحال على عملية الهضم، فتكون النتيجة: القيء والإسهال وتشنجات البطن وفقدان الشهية.
 
تشغيل الفيديو
 
تطلق الخلايا المناعية في جدار الأمعاء خلال فترات التوتر والإجهاد، العديد من مواد الإشارات المزعجة، حيث يتم تحفيز الأمعاء بشكل مفرط، لتكون ردة فعلها أكثر حساسية على نحو متزايد، وفي بعض الأوقات  يكفي أن يكون السروال أضيق من اللازم عن البطن لتحريك هذه الأعراض المزعجة.
 
 
تزايد الإصابة بالقولون
أثبتت دراسات عديدية ان متلازمة القولون العصبي مرضا واسع النطاق يصيب قرابة ربع سكان ألمانيا، وباتت تصيب النساء أكثر من الرجال. ومع ذلك لا توجد أسباب معروفة لمتلازمة القولون العصبي، كما أن الصورة السريرية لحالات الإصابة تختلف من شخص إلى آخر.
 
وعلى الرغم من ذلك، يعتقد الأخصائيون أن التوتر المزمن الذي يصاب به الجسد أكثر من أي وقت مضى، يعد أحد أسباب زيادة مشاكل الأمعاء. بيد أن المعاناة من متلازمة القولون العصبي تبقى حبيسة الصمت، فثلث المصابين فقط يجرؤون على الذهاب إلى الطبيب لطلب العلاج.

إقرأ أيضاً : تحذير للحوامل.. هذا ما تفعله تربية الحيوانات