مفتي السعودية يصدر فتوى بشأن الاكتتاب في أرامكو

مفتي السعودية يصدر فتوى بشأن الاكتتاب في أرامكو

السوسنة -  أصدر مفتي المملكة العربية السعودية، الشيخ عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ اليوم الثلاثاء، فتوى بجواز الاكتتاب في شركة النفط الحكومية العملاقة (أرامكو)، بعد أن بدأت ببيع جزء من أسهمها، منذ يوم الأحد الماضي.

 
وقالت صحيفة ”سبق“ المحلية، إن المفتي الذي يرأس هيئة كبار العلماء -أرفع هيئة دينية في المملكة- أفتى بجواز المشاركة في الاكتتاب الذي أعلنت عنه أكبر شركة نفط في العالم ويستقطب أعدادًا كبيرة من السعوديين.
 
اقرا ايضا : رسوم السيارات الجديدة بعد القرار الحكومي .. جدول
 
وأوضحت أن موافقة المفتي، جاءت من خلال رده على سؤال ورد عبر تطبيق الفتوى ”اسألني“، الذي تشرف عليه الإدارة العامة للإفتاء بالرئاسة العامة للإفتاء، عن وجود شبهة في تحريم الاكتتاب في ”أرامكو“، لتأتي إجابة المفتي أن الاكتتاب ”جائز“.
 
وتتفق فتوى آل الشيخ مع الداعية السعودي البارز، الشيخ الدكتور عبد الله المطلق، وهو عضو أيضًا في هيئة كبار العلماء، والذي أجاز قبل أيام الاكتتاب في إجابة على سؤال مماثل في برنامج إذاعي محلي.
 
اقرا ايضا : ألمانيا تفتح أبوابها للدراسة والعمل بلا شروط 
 
ويحرص كثير من السعوديين على الاستناد لفتاوى دينية في تعاملاتهم المالية، لعدم الوقوع في ممارسات ”الربا“، التي تحرمها جميع تفسيرات الشريعة الإسلامية المطبقة في المملكة.
 
وبدأ عشرات آلاف السعوديين، إجراءات الاكتتاب الذي يمتد حتى الـ28 من الشهر الجاري للأفراد، وحتى الـ4 من ديسمبر/كانون الأول المقبل للمؤسسات، بعد أن قررت ”أرامكو“ عرض 1.5% (نحو 3 مليارات سهم) من أسهمها للبيع في السوق المحلي، بقيمة نطاق سعري للطرح يتراوح بين 30 – 32 ريالًا (8 دولارات – 8.5 دولار) للسهم الواحد.
 
ويعول المكتتبون الجدد في أسهم ”أرامكو“ على تحقيق أرباح من أسهمهم ولو على المدى الطويل، مستندين لكون الشركة التي تملكها الحكومة تحقق أرباحًا سنوية كبيرة وتعمل في قطاع الطاقة الحيوي والهام لجميع دول العالم.
 
وكانت ”أرامكو“ قد أعلنت طرق طلب الاكتتاب في أسهمها، عبر زيارة أحد البنوك المعتمدة التي حددتها، أو من خلال الهاتف، أو الخدمات المصرفية الإلكترونية أو ماكينات الصرّاف الآلي أو عبر قنوات البيع الأخرى التي توفرها البنوك.