عاجل

وزير الخارجية: لا توجد استراتيجية واضحة لحل الأزمة السورية

مسلسل أيام الدراسة

السوسنة - أيام الدراسة مسلسل اجتماعي كوميدي يخاطب فئة الشباب، وتناول المسلسل أحداث الفترة الواقعة ما بين حياة طالب الثانوية العامة وكيفية الانتقال إلى الجامعة وطبيعة الحياة المختلفة تمامًا عن طيش طالب المدرسة وفترة الإستقرار، في أجزائه الاثنين.

 

هذا العمل من تأليف طلال مارديني، وإخراج إياد نحاس ومصطفى برقاوي، تم عرضه في عام 2012.

 

أبطال المسلسل

يامن حجلي في دور يزن .
معتصم النهار في دور لؤي .
وائل رمضان في دور عماد .
 طلال مارديني في دور غسان .
 دينا هارون في دور مايا .
 شادي زيدان في دور عباس .
محمد قنوع في دور حسان .
جهاد عبدو في دور اكرم .
فاتن شاهين في دور نجاح .
نادين قدور في دور صفاء .

رغد مخلوف في دور راما .
خالد حيدر في دور محجوب .
هامي البكار في دور رامي .
كنان العشعوش في دور علاء.
ميريانا معلولي في دور حسناء.
ايمن عبد السلام في دور شادي.

 

أما بما يخص أبطال هذا العمل في الجزء الثاني فهم أنفسهم في الجزء الأول، وتم إضافة أشخاص جدد وهم الفنانة لينا دياب، الفنان شادي مقرش، إضافة إلى بعض الوجوه الجديدة مثل ربى الحلبي، وأريج خضور.

 

ملخص مسلسل أيام الدراسة:                                                                                                                         

تدور أحداث المسلسل حول حكايات الطلاب في مرحلة الثانوية في مدرسة تدعى ( العلم نور المختلطة )، كما ويعرض بقالب كوميدي لطيف عدد من المقالب التي يعملها الطلاب في أساتذتهم، كما يعمل مسلسل أيام الدراسة على إعادة المشاهد إلى تلك الحقبه من حياة كل مشاهد حيث تجلب معها الذكريات وبعض الحنين إلى الدراسة والأصدقاء.

تدور الأحداث في مدرسة ( العلم نور )، مع اساتذتهم ومديرهم وائل رمضان.

ركز الضوء في مسلسل أيام الدراسة على المشاكل التي يواجهها طلاب المدرسة في هذا العمر، من مشاكل عاطفية، وتعليمية، ومادية، إضافة للخلافات العائلية.

كما تم التركيز على جوانب مختلفة من حياتهم الشخصية وأثرها على دراستهم وأحلامهم .
رسم مسلسل أيام الدراسة صوره من صور حياة الطلاب بعد مرور عشر سنوات على تخرجهم من مدرسة العلم نور وما حدث مع كل شخص منهم . يعرض مسلسل أيام الدراسة جميع القرارات التي قد يأخذها الطالب في حياته بعد التخرج من المدرسة ، سواء ذهب إلى الجامعة أو الطالب الذي لم يكمل تعليمه الجامعي وعمل في الأشغال الحرة، من خلال تتابع الأحداث في الجزء الأول والثاني.

كما أنه قد نال مسلسل أيام الدراسة استحسان نسبة كبيرة من المشاهدين وأخذ صدى واسع.

أما عن رأي المخرج السوري إياد نحاس فقال أن المسلسل يقدم عينه من الشباب بعيده عن التعقيد وقريبه من البساطه، وأضاف إن العمل كوميدي، حيث أنه تناول هذا العمل شريحة الشباب في المدارس وعرض طريقة تفكيرهم وأسلوب حياتهم.

كما قال الكاتب طلال مارديني أنه قد عايش تفاصيل المسلسل بكل مراحلة وأضاف إن الحنين إلى تلك المرحلة الدراسية هو ما دفعه إلى نقل تفاصيل هذه المرحلة بكل ما تحمله من ظروف وشخوص وحوله إلى نص مسلسل في جزئه الأول، وأن نجاح الجزء الأول من هذا العمل هو ما دفعه لكتابة جزء ثاني ليكمل ما حدث مع زملائه في مقاعد الدراسة بعد تخرجهم من الثانوية، حيث حصل تغييرات جذرية على حياتهم ، ليصبح لكل واحد منهم نهج حياة يميزه عن غيره.