دولة فقيرة تتسلم الشحنة الأولى من لقاحات كورونا

السوسنة - أعلن المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط، عن وصول الشحنة الأولى من لقاحات أسترازينيكا إلى مطار جيبوتي الدولي، لتكون جيبوتي بذلك هي الدولة الثانية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا التي تتلقى لقاحات كوفيد-19، من خلال مرفق كوفاكس، بعد السودان.
 
ووفق بيان صادر عن المكتب الإقليمي، السبت، تم تسليم اللقاحات بدعم من منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) من خلال كوفاكس وهو تحالف تقوده منظمة الصحة العالمي والتحالف الدولي للقاحات (جافي) وتحالف ابتكارات التأهب الوبائي (سيبي)، ويضمن التوزيع العادل والمنصف للقاحات كوفيد-19 على البلدان بغض النظر عن مستوى دخلها.
 
وستستخدم هذه الشحنة الأولى من لقاحات أسترازينيكا المصنّعة في معهد سيروم للأدوية في الهند، لتلقيح العاملين في مجال الرعاية الصحية والأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 50 عامًا والأشخاص المصابين بأمراض مصاحبة.
 
اقرأ المزيد: توضيح حول وضع أسرة العزل والعناية الحثيثة الخاصة بمرضى كورونا
 
 
ويأتي التسليم، بعد وصول كمية من الحقن المستخدمة للقاح، وهي جزء من المخزون العالمي الممول والمدعوم من (جافي)، والذي قامت اليونيسف بتسليمه نيابة عن منظومة كوفاكس، يوم السبت الماضي.
 
وتمكّنت جيبوتي، من احتواء انتشار الفيروس في البلاد من خلال الإجراءات الوقائية، فهناك 6102 شخصًا في البلاد ممن تم تشخيص إصابتهم بفيروس كوفيد-19، و 63 حالة وفاة، منذ بداية الوباء في شهر آذار العام 2020.
 
وستعمل منظمة الصحة العالمية واليونيسف، بدعم من (جافي)، مع حكومة جيبوتي لإطلاق حملة التلقيح الوطنية وتعميمها لكي تصل إلى جميع الأشخاص المؤهلين للحصول على اللقاحات، ومن المتوقع وصول الشحنات الإضافية من اللقاحات إلى جيبوتي في الربع الثاني من عام 2021.
 
اقرأ المزيد: محافظة تسجل ’’صفر’’ إصابة كورونا.. وتوضيح بشأن إجراءات الحكومة القادمة