عاجل

دراسة تفجر مفاجأة حول الفياجرا.. هذا ما قد تؤدي إليه


 السوسنة - كشفت دراسة حديثة أن الرجال الذين يتناولون الفياغرا هم أكثر عرضة للإصابة بمشكلات تتعلق بالبصر، ويمكن أن تؤدي إلى العمى.

 
وحلل باحثون كنديون بيانات 213 ألف رجل يتناولون أدوية لعلاج ضعف الانتصاب. وبحوالي 64 عاما من العمر، لم يكن أي من الرجال يعاني من مشاكل في العين قبل أن يصبحوا مستخدمين منتظمين للدواء.
 
وتابع الباحثون سجلات المشاركين من 2006 إلى 2020 لمعرفة أي منها استمر في تطوير أمراض العيون.
 
ووجدوا أن خطر إصابة المستخدمين المنتظمين لأربعة عقاقير جنسية شائعة، الفياغرا وسياليس وليفيترا وستندرا، بحالة خطيرة في العين ارتفع بنسبة 85%.
 
 
وأبرزت الدراسة البحثية، التي نُشرت في مجلة JAMA Ophthalmology، أن حبوب ضعف الانتصاب مرتبطة بما يلي:
 
-انفصال الشبكية المصلي (حيث يعاني المرضى من عوامات في مجال رؤيتهم).
 
-انسداد الأوعية الدموية في الشبكية (يمكن أن تؤدي حالة العين هذه إلى انخفاض مفاجئ وغير مؤلم في الرؤية).
 
-الاعتلال العصبي البصري الإقفاري (لا يتدفق الدم بشكل صحيح إلى العصب البصري ما يؤدي إلى ضرر دائم حيث يفقد الشخص البصر فجأة بإحدى عينيه أو كلتيهما).
 
وحذر الباحث الرئيسي في الدراسة، الدكتور ماهيار إتمينان من جامعة كولومبيا البريطانية، من وجود "صلة قوية" بين مشاكل العين الثلاثة والأدوية.