عاجل

مسار جديد في الاردن لايصال الغاز الاسرائيلي لـ مصر.. وهذا حجم استيراد المملكة


السوسنة - وصلت مستوردات الأردن من الغاز الإسرائيلي، في الربع الأول من العام الحالي، إلى 700 مليون متر مكعب، وفق التقرير الربعي لشركة "ديليك دريلينج"، المسؤولة عن التنقيب في حقل ليفاياثان.

 
وأعلنت وزارة الطاقة الإسرائيلية، عن تفعيل مسار جديد عبر الأردن لإيصال الغاز إلى مصر ورفع الكميات المتعاقد عليها، مشيرة إلى أن هذه الصادرات ستُدرّ عبر المسار الجديد في شمال الأردنّ إيرادات تزيد عن 100 مليون شيكل إضافيّة لشركة "نت غاز" (مسارات الغاز الطبيعيّ لإسرائيل)، من خلال تعرفة نقل.
 
وتتطلع مصر وإسرائيل إلى زيادة صادراتهما من الغاز الطبيعي لأوروبا بموجب مذكرة تفاهم جرى التوقيع عليها الأربعاء الماضي، في حين تسعى القارة لتعويض واردات الطاقة الروسية.
 
وأظهر التقرير أن 67 % من إنتاج حقل ليفاياثان يذهب لمصر والأردن وفقا للبيانات، بحيث بلغ إجمالي الإنتاج من خزان ليفياثان تقريبًا 2.7 مليار متر مكعب في الربع الأول من العام الحالي، وصل الأردن منها 0.7 مليار متر مكعب أما مصر فقرابة 1.1 مليار متر مكعب، وما تبقى (0.9 ) للاستخدام الإسرائيلي.
 
وارتفعت إيرادت حقل ليفاياثان بنسبة وصلت إلى 15% في الربع الأول من العام الحالي، مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، وبقيمة وصلت إلى 211 مليون دولار.
 
وأفادت وزارة الطاقة الإسرائيلية، في بيان منشور على موقعها أن زيادة كمّيّة الغاز الطبيعيّ المصدّرة إلى مصر، ستتم فعليًّا من خلال نظام النقل الأردنيّ بحيث سيصل الغاز الطبيعيّ من خزانات الغاز الموجودة في قلب البحر، عبر نظام النقل الإسرائيليّ، إلى نقطة الربط بنظام النقل الأردنيّ ومن هناك يتمّ نقل الغاز إلى العقبة، ليصل في نهاية المطاف إلى مصر.
 
من المتوقّع أن تبلغ الصادرات عبر هذا المسار 2.5-3 مليار متر مكعب خلال العام الحالي، وقد ترتفع إلى 4 مليار متر مكعب في السنوات اللاحقة.
 
وكشفت الوزارة الى أنه من المتوقّع أن تؤدّي الصادرات الإضافيّة من الغاز الطبيعيّ على هذا النطاق الواسع، إلى زيادة إيرادات إسرائيل من الضرائب والعوائد، وستُدرّ الصادرات عبر المسار الجديد في شمال الأردنّ إيرادات تزيد عن 100 مليون شيكل إضافيّة لشركة "نت غاز" (مسارات الغاز الطبيعيّ لإسرائيل)، من خلال تعرفة نقل. سيتمّ توجيه الإيرادات الإضافيّة لشركة "نت غاز" لصالح مستهلكي الغاز الطبيعي، من خلال خفض التعريفات، وتوسيع وتحسين البنية التحتيّة الإسرائيليّة للنقل.
 
ووقع الاتحاد الأوروبي وإسرائيل ومصر مذكرة تفاهم، تهدف إلى تعزيز صادرات غاز شرق البحر المتوسط إلى أوروبا والاتفاق سيسمح لأول مرة بتصدير "كميات كبيرة" من الغاز الإسرائيلي إلى أوروبا.
 
وقالت وزيرة الطاقة الإسرائيلية خلال مراسم التوقيع في القاهرة، إن:" الاتفاقية تمثل التزاما بمشاركة الغاز الطبيعي مع أوروبا ومساعدتها على تنويع مصادر الطاقة".
 
وتوقع مسؤولون نقل الغاز الإسرائيلي إلى محطات تسييل في مصر ثم شحنه شمالا إلى السوق الأوروبية.