تغير اسم الكلية .. والمصارف الاسلامية

mainThumb

26-09-2022 05:48 PM

تمضي الجامعات المحلية والاقليمية قدما في تغيير أسم كلية " الاقتصاد والعلوم الادارية" الى سم جديد ليصبح اسمها "كلية الأعمال".
آخر هذه التغيرات حدث في جامعة اليرموك التي انخذ فيها قرار التغيير هذا حديثا.
المبررات المساقة لهذا التغيير هو مواكبة التحديثات المحلية والاقليمية والعالمية لمسمى هذه الكلية ليصبح اكثر تعبيرا عن الاقسام التي تضمها هذه الكلية، ولمواكبة متطلبات سوق العمل.
وهنا اود أن الفت الانتباه الى ضرورة اعادة النظر في تبعية أقسام المصارف الاسلامية الى كليات الشريعة في بعض الجامعات الاردنية.
فالدارس لمكان تلك الاقسام في الجامعات الاردنية، يجد انها اما تابعة لكليات الشريعة او انها تابعة لكليات الاعمال ( الاقتصاد سابقا).
خريجون اقسام المصارف الاسلامية التابعة لكليات الشريعة، ينخرطون قي سوق العمل في مجال الاعمال التي ينخرط فيها خريجو كليات الاعمال، وذلك مثل البنوك وشركات التامين ودور الصرافة وغيرها من الشركات المالية.
لذلك نجد ان الخريجين من الاقسام التابعة لكليات الشريعة تلك يواجهون صعوبات في سوق العمل، بسبب ان تخصصهم في طبيعته ينتمي الى مجال الاعمال، ولكن شهاداتهم صادرة عن كليات الشريعة التي تزود سوق العمل بمجالات تخص العلم الشرعي كالافتاء والخطابة الامامة والدعوة والقضاء الشرعي.
وفي الحقيقة ان الخطط الدراسية لاقسام المصارف الاسلامية لا تعد الخريج للعمل في المجالات الشرعية، بل هي خطط تنتمي الى مجال المال و الاعمال.
المطلوب هنا اتخاذ خطوات جادة وحثيثة لجعل اقسام المصارف الاسلامية في الجامعات الاردنية تابعة لكليات الاعمال، وذلك من اجل مواكبة التغيرات المحلية والاقليمية ومتطلبات سوق العمل، و بما يحقق مصلحة الخريجين.