عاجل

بالتفصيل.. عبيدات يوضح ملابسات إصابة موظف بإحدى الصيدليات بكورونا

أردوغان : لن نتراجع قيد أنملة في إدلب

السوسنة -  أكد الرئيس رجب طيب إردوغان الأربعاء أن تركيا "لن تتراجع قيد أنملة" في إدلب، في شمال غرب سوريا، حيث تتصاعد المواجهات بين الجيش التركي من جهة وقوات النظام السوري وروسيا من جهة أخرى.

 
على صعيد آخر يتوقع أن يُعقد اجتماع بين إردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين، وفق ما أعلن وزير الخارجية التركي، قبيل قمة محتملة تضم ألمانيا وفرنسا في مسعى للتوصل إلى حل سياسي للأزمة في إدلب.
 
اقرا ايضا : مشهد من جنازة حسني مبارك يثير ضجة ..شاهد 
 
وقال إردوغان في كلمة أمام نواب من كتلة "العدالة والتنمية" في البرلمان في أنقرة "لن نتراجع قيد أنملة في إدلب، وسندفع بالتأكيد النظام (السوري) خارج الحدود التي وضعناهاـ ونضمن عودة الناس إلى ديارهم".
 
وفي إطار اتفاقات مع روسيا -- إحدى أكبر داعمي الرئيس بشار الأسد -- أقامت تركيا الداعمة لفصائل معارضة، 12 موقع مراقبة في إدلب لكن العديد منها تعرضت لإطلاق نار من جانب قوات النظام السوري.
 
وأكدت أنقرة أن ما يصل إلى 17 عنصر أمن تركياً قتلوا في هذا الشهر وحده.
 
 
ودعا إردوغان النظام السوري إلى "وقف هجماته في أقرب وقت" والانسحاب قبل نهاية شباط/فبراير الحالي.
 
وقال إردوغان "المهلة التي أعطيناها للذين قاموا بتطويق مواقع المراقبة التابعة لنا، شارفت على الانتهاء".
 
وأضاف "نحن بصدد التخطيط لتحرير مواقع المراقبة تلك من الذين يطوقونها، بشكل أو بآخر بحلول نهاية شباط/فبراير".
 
وأضاف الرئيس التركي إن "مشكلتنا الأكبر حاليا هي أنه لا يمكننا استخدام المجال الجوي" فوق إدلب والذي تسيطر عليه روسيا.
 
وقال "بإذن الله سنجد حلا في وقت قريب".
 
وبعد وقت قصير من هذه التصريحات، ذكرت تقارير إعلامية أن عسكريين ودبلوماسيين من روسيا وصلوا الى أنقرة لمزيد من المحادثات مع نظرائهم الأتراك، والتي بدأت في وقت متأخر بعد الظهر.
 
وكانت محادثات مماثلة فشلت الأسبوع الماضي.