ظريف يحمل إسرائيل مسؤولية عمل تخريبي استهدف منشأة نووية

 السوسنة - أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، ضرورة عدم الوقوع في الفخ الذي نصبته إسرائيل، "الساعية للانتقام من إيران على النجاحات التي حققتها".

 
وقال محمد جواد ظريف: " لن نسمح لإسرائيل بالانتقام من النجاح في مسار رفع العقوبات عبر حادثة نطنز"، مشيرا إلى أن "إيران ستنتقم من الصهاينة على ممارساتهم".
 
وأضاف ظريف: "يخطئ العدو إذا اعتقد أن الحادثة ستضعف موقفنا في المفاوضات النووية في فيينا"، لافتا إلى أن "العمل التخريبي في نطنز سيجعل موقف طهران في المفاوضات أكثر قوة".
 
وشدد على أن "طهران لن تقع في الفخ الإسرائيلي الذي نصب لها بعد النجاح الذي يتحقق في مباحثات فيينا".
 
وأوضح وزير الخارجية الإيراني أنه "على الأطراف المتفاوضة أن تدرك أنها إن كانت تتعامل مع الجيل الأول من أجهزة الطرد المركزي، فإنها ستتعامل مستقبلا مع أجهزة أكثر تطورا، وبقدرة أعلى على تخصيب اليورانيوم".
 
اقرأ أيضًا :  الثقافة تدعو إلى رفع العلم الأردني على جميع المباني