كرة اليد من البدايات

mainThumb

30-06-2022 06:06 PM

 السوسنة - في شهر تشرين اول عام 1969وكنت حديث العهد بمدينة اربد للعمل فيها مدرسا للتربية الرياضية في ثانوية الامير حسن التي كانت على الملعب البلدي انذاك، وكانت بجوار نادي الحسين الرياضي في موقعه الجديد بعد ان انتقل في تلك الايام من وسط البلد ،وحضرت مساء يوم تشريني  في  ذاك العام مباراة  ودية بكرة السلة بين النادي العربي ونادي الحسين على ملعب نصف منار في مدرسة اربد الصناعية على ظهر التل وقمت بتحكيمها، وبعد الانتهاء من المباراة وعدت الى مقر اقامتي في فندق الامين  مقابل النادي العربي في مقره القديم ،ورافقني بعض لاعبي نادي الحسين لكرة السلة , واذكر منهم رمزي عريفج وصبحي عمر والمرحوم محمد الحوراني ودعوني الى نادي الحسين ،وبعد حوار عفوي وبسيط وبهواية خالصة تم الاتفاق على اقوم بتدريب فريق النادي لكرة السلة ،وكذلك تأسيس فريق لكرة اليد للنادي ،حيث كان النادي العربي لديه فريق جيد ومعظعم كبار نسبيا وخليط من لاعبي القدم والسلة، وبدانا مباشرة وكانت المشاركة الاولى لفريق كرة اليد بعد شهر واحد من  تاسيس الفريق شاركنا  ببطولة يومية  كانت تسمى بالصاعقة وعلى ملاعب كلية الحسين بعمان ،وفاز علينا الاهلي ونادي الاردن بفارق كبير، ووصل العربي الى المباراة النهائية التي فاز بها النادي الاهلي، وبعد ذلك بشهور قليلة وفي بداية عام 1970 اقام الاتحاد الاردني لكرة اليد برئاسة المرحوم عبد الله ابو نوار بتنظيم دوري تصنيفي لاندية كرة اليد وكنا نتدرب يوميا على ملاعب ترابية واسفلتية بعد ان تم تطعيم الفريق ببعض الشباب من المدراس ،وقد تفوقنا في كل المباريات في تلك البطولة على كل المشاركين من الاندية وبفرق كبير احيانا ،وتعادلنا مع الاهلي البطل في شهر اذار  مارس 1970 في مباراة اقيمت على ملعب مدرسة التطبيقات التابعة لمعهد المعلمين في جبل الحسين بعمان ،وفي المباراة النهائية لتحديد الفائز بعد التعادل في النقاط  على ملعب صناعة عمان فاز علينا الاهلي بصعوبة, وبدا مشوار الفريق بالتطور فنيا والمشاركة في مباريات ودية مع الاندية السورية كالشعلة في درعا والعربي في السويداء واصبح الفريق عماد المنتخب الوطني  لكرة اليد حيث وصل سبع لاعبين  دفعة واحدة من نادي الحسين في المنتخب الوطني، وشاركوا في بطولات للشباب في لبنان ومع الفريق الاول في الاتحاد السوفيتي والمانيا وبلغاريا ،واقيمت بطولات عدة محلية وعربية صقلت قدرات لاعبينا، واصبح فريق نادي الحسين لكرة اليد من اندية المنافسة على البطولات حتى احرزها في منتصف السبعينات، بجهود جماعية تراكمية  ساهم فيها مجموعة الاوائل وعلى راسهم رمزي عريفج وصبحي عمر والمرحوم محمد الحوراني ،وثابر المدرب القدير  صبحي عمر على الاستمرار في رعاية كرة اليد في المدارس واندية الحسين والعربي واحرز بطولات المملكة لعقد من الزمان على المستوى المدرسي والنادوي، وهذا الفريق الذي يظهر في الصورة في عام 1971 في احدى المباريات على ملعب نادي الحسين نافس على البطولات لسنوات عديدة ولا زال الناديان العربي والحسين يقدمان للمنتخبات الوطنية المميزين في لعبة كرة اليد وهناك اسماء ساهمت في استمرار العطاء حتى هذه اللحظة ومن ابرزهم اللاعب الوطني والمدرب القدير موفق ملكاوي والذي لا زال يقدم للاندية والمنتخبات الوطنية الجديد في كرة اليد، وكذلك ال فتح الله (جمال وموفق وبهاء وانجالهم)وكذلك ال حسن (نايف واسماعيل ومحمد واخوانهم وانجالهم) وغيرهم العديد  من المدربين ،وتستمر المسيرة بجهود الطيبين والمخلصين وطابت ايامكم جميعا بالخير والبركة وامنياتي لكم جميعا بالصحة والسعادة ؟؟؟؟