معلومات ستدهشك حول تأثير كسوف الشمس على عقلك وجسدك وروحك

mainThumb

24-10-2022 04:38 PM

السوسنة - كسوف الشمس، ظاهرة تحدث عندما تكون الأرض والقمر والشمس على استقامة واحدة تقريبا، ويكون القمر في المنتصف، بحيث يلقي ظله على الأرض، لترى حينها قرصه المظلم يعبر قرص الشمس المضيئ.

ومنذ الأزل، اعتبر الناس والمنجمون القدماء أن كسوف الشمس، يسبب أحداثًا كارثية، وتم ربطها بصعود وهبوط القادة.

وتتسبب ظاهرة كسوف الشمس، بتحول الاهتزازات وتواتر الطاقات على الأرض، حيث تشعر بأنك خارج عن السيطرة، وبحساسية أكبر للمشاعر.

ومن الممكن ان تشعر الحيوانات بهذا الاهتزاز والتغيير، وغالبًا ما تظهر سلوكًا غير منتظم، كما لوحظ أنه العناكب تفكك شباكها قبل الكسوف ومن ثم تبنيها مرة أخرى بمجرد انتهاء الظاهرة.

وهناك احتمال كبير أن يؤثر كسوف الشمس علينا بمستوى أكبر مما ندركه، فحلول الظلام في منتصف النهار حتى وان كان لبضع ساعات، يمكن أن يكون له تأثير على أجسامنا، كالشعور بالتعب والخمول، وتنشيط حالة تشبه الحلم.

وعندما يحل الظلام بسبب كسوف الشمس، يتم التحكم في إيقاعات الساعة البيولوجية لدى الإنسان، وذلك عن طريق الغدة الصنوبرية المسؤولة عن فتح وإيقاظ عيننا الثالثة، والتي تؤدي إلى إيقاظ روحي.

وتمتلك الشعوب والثقافات المختلفة انطباعات مختلفة عن كسوف الشمس، حيث ان الشامان الأمريكيين الأصليين ، يعتبرون الكسوف وقتًا مناسبا للشفاء والتئام الجروح العاطفية، وإقامة علاقات قوية، والاتحاد في الحب.

اما في بعض الثقافات الهندية، يتوقف الناس عن الأكل أثناء الكسوف، لإعتقادهم انه يسبب اضطرابات في الجهاز الهضمي، وأن ما يتم حصاده وتناوله أثناء الكسوف يكون خالي من العناصر الغذائية.

وترى بعض الثقافات حول العالم، ان كسوف الشمس له فأل سلبي، قد ينتج عنه كوارث طبيعية مثل الزلازل.



وحتى تتمكن من تحقيق التوازن بين مستويات الطاقة لديك أثناء كسوف الشمس، يمكن أن توفر تمارين التأريض وتناول الخضروات الجذرية، وكن لطيفًا مع نفسك وارعى ذاتك، وإذا كنت تخطط لمراقبة الكسوف، يجب عليك استخدام نظارات خاصة حتى لا تؤذي عينيك.