عاجل

توقعات بارتفاع أسعار المحروقات الشهر المقبل ..تفاصيل

أمن المنزل من سلامة الأسرة


الكاتب : سليمان اشيهب علي الفقير

كل يوم نسمع بحادثة مؤلمة جديدة تدخل في مجمعنا وتؤدى الى كوارث أسرية خطيرة وواجبي ككاتب أن أضع النقاط على الحروف.......

وهنا لا بد من الاشارة الى إنني اكتب ذلك ليس للتشهير بل للنصيحة التي أصبحت شيء من الماضي........... وإبدأ بندائي الى الأهالي في مجتمعنا الأصيل أن يأخذوا حذرهم من آفة ترويج المخدرات وان نراقب أبنائنا وبناتنا في المدارس والجامعات ونحاول كل جهدنا أن نبتعد عن الخطر المحدق قبل فوات الأوان وكذلك آفة السكر وهى آفة دخلية على مجتمعنا .

 وهناك قضية اكبر وهى الاتجار بالأسلحة واقتنائها والعبث بها وقد تؤدي الي هلاك صاحبها ونحن والحمد الله بغنى عنها وظاهرة السهر المتأخر بالليل وعدم سؤال الأب وإلام عن غياب ابنهم ومع من يسهر ويسمح بعض الأهالي لأبنائهم بشراء سيارة للعب بها وهو اصلأ بلا بيت أو أسرة ويسمح له بالسير بها بالشوارع وإزعاج الآخرين وينسى ذلك الابن المتهور عن سمعة والده وايضأ وهو ليس تدخلا بالشأن الداخلي للأسرة وهو اللباس وأثره على الآخرين فنلاحظ بأن بناتنا يلبسن لباس غير لائق بديننا الإسلامي وعلينا  أن ننتبه جيدا لبناتنا عند خروجهن الي الأفراح والجامعات والزيارة العائلية ولا نغفل عن لباس أبنائنا المخجل وهو البنطال المسحول والشعر المزيف والحواجب المنقبة والماكياج الباهت وهذه ليست من صفة الرجال وكذلك لا بد من الحذر من الأم الحنون والتي هي السبب الرئيسي في تهور الكثير من الشباب والشابات وهى عليها واجب أبلاغ ولى الأمر عن كل كبيرة وصغيرة تحدث في البيت أو خارجة أو عن اى تصرف غريب لأحد إفراد الأسرة.

حوادث كثيرة حصلت وتحصل يوميا بمجتمعنا وهي خطيرة للغاية ولا داعي لذكر أمثلة .........أشكركم على حسن القراءة وما كتبت ذلك الا  بعد أن شاهدت بأم عيني الكوارث الأسرية ونتائجها على المجتمع واليوم واجب على كمسلم أن أوصل رسالة الى كل أب وأم أن نجتهد قليلا  بتربيته أبنائنا فقط وان نركز على الجانب الأخلاقي والامنى للأسرة وما نزرعه اليوم نحصده غدا وان شاء الله  لا تزرعون ولا تحصدون إلا الخير والفلاح والصلاح.


وفقكم الله وحفظ الله الأردن من كل مكروه وأدام علينا نعمة الأمن والأمان وتأكدوا بأن ( اذا الوطن  بخير فنحن بخير )