عاجل

بيان من الأمن العام حول العثور على جثة فتاة مقطوعة الرأس

أضرار التدخين لا تنتهي .. المدخن عرضة لنزيف الدماغ المميت

السوسنة - حذرت دراسة جديدة من خطر التدخين الذي قد يؤدي الى الإصابة بنزيف داخل أدمغتهم والذي يسمى النزيف تحت العنكبوتية والذي يعد شكلا من أشكال السكتة الدماغية التي يمكن أن تهدد الحياة.

ونشرت الدراسة التي تحمل عنوان "التدخين يتسبب في الوفاة بنزيف تحت العنكبوتية: دراسة حالة السيطرة على التوائم الفنلندية" في مجلة Stroke الصادرة عن الجمعية الأمريكية للسكتة الدماغية.

وأجريت الدراسة على نحو 80.000 توأم من الدنمارك وفنلندا والسويد، أشارت النتائج إلى أن النزف تحت العنكبوتية له علاقة أكبر بعوامل الخطر الخارجية ولا علاقة لها بالتأثير الجيني.

بدائل تغني عن استخدام الملح في الطعام .. تعرف عليها

ويشترك التوائم إما في كل جيناتهم أو نصفها، لذا فهي ذات قيمة للدراسات المصممة لتقييم دور العوامل الوراثية مقابل العوامل البيئية في تطور المرض.

وفي هذه الدراسة، سعى الباحثون إلى توضيح العوامل المعنية عندما عانى توأم واحد فقط من نزيف قاتل في الدماغ وافترضوا أن التدخين، أهم عامل خطر بيئي، يمكن أن يلعب دورا مهما في ذلك.

واستخدمت هذه الدراسة بيانات الرعاية الصحية من Finnish Twin Cohort ، وهي قاعدة بيانات وطنية تضم 32،564 فردا، بينهم 16282 توأما من نفس الجنس في فنلندا، والذين ولدوا قبل عام 1958 وعلى قيد الحياة في عام 1974، وتتبعوا بياناتهم لأكثر من 42 عاما بين 1976 و2018.

و حدد الباحثون 120 حالة وفاة بسبب نزيف تحت العنكبوتية بين التوأمين، وهو نوع من السكتة الدماغية النزفية التي تحدث تحت الغشاء الذي يغطي الدماغ. وكان متوسط العمر عند الوفاة حوالي 61 عاما.

وعثر الباحثون على رابط قوي بين النزيف الدماغي القاتل والتدخين، ومقارنة بغير المدخنين، كان خطر حدوث نزيف قاتل في المخ أعلى بثلاث مرات.

ماذا تعرف عن الشاي الأزرق وفوائده؟