عاجل

ما هي المظاهر التي تثبت انها ليلة القدر؟


السوسنة - يبدأ المسلمون في تحري ليلة القدر في الليالي الوترية، مع بدء الثلث الأخير من شهر رمضان المبارك، فهي ليلة "خَيْرٌ مِّنْ أَلْفِ شَهْرٍ"، حيث يكثر الصائم من العبادات التي تقربه من الله تعالى من خلال الدعاء، والصلاة وقراءة القرآن الكريم.

وتتعدد الآراء في تلك الليلة، بين كونها إحدى الليالي الوترية، من الحادي والعشرين، الى التاسع والعشرين، لكن على المسلم يعمل الصالحات في كل الليالي، وأن ينظر في علامات ليلة القدر الصحيحة المتفق عليها، عن عائِشةَ رَضِيَ اللهُ عنها أنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم قال: ((تَحَرَّوْا ليلةَ القَدْرِ في الوِترِ مِنَ العَشرِ الأواخِرِ مِن رَمَضانَ.

ليلة القدر هي الليلة التي نزل فيها القرآن على الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم، وسميت ليلة القدر بهذا الأسم لأن القدر هنا يأتي بمعنى الشرف ،فهي ليلة أنزل فيها أشرف ما يملك المسلمون وهو كتاب الله عز وجل، كما يقال أنها اتت بهذا الاسم لأنها يقدر بها أعمال المسلمون جميعًا وأرزاقهم عند الله عز وجل.

وورد في الأثر أن لليلة القدر بعض العلامات الكونية والفلكية والمناخية التي تميّزها عن بقية ليالي الشهر الكريم، فما هي علامات ليلة القدر المتفق عليها؟

- تكون في ليلة فردية من الأيام العشر الأخيرة من شهر رمضان.

- تكون ليلة القدر قوية الإضاءة، وهادئة، تكون الرياح فيه ساكنة.
 
- تشرق الشمس في صبيحتها دون شعاع، لأن الملائكة تصعد إلى السماء بعد أن كانت على الأرض فتحجب شعاع الشمس، قال تعالى: "تنزل الملائكة والروح فيها بإذن ربهم من كل أمر".
 
- الطمأنينة في القلب، وانشراح الصدر، وشعور الإنسان بلذة كبيرة في قلبه.
 
علامات غير صحيحة لليلة القدر
يعتقد بعض العلماء يعتقد أن السماء تنشق وتسقط الأمطار مع ظهور البرق والرعد في تلك الليلة، إلا أن الإمام الطبري ذكر أنّه لا أصل لهذه العلامات وهي غير صحيحة، كما ان هناك علامات باطلة لم تثبت، كأن يكون البحر عذباً في هذه الليلة، أو أن الأشجار تضع فروعها على الأرض، أو رؤية الأنوار في الأماكن المظلمة، أو تسليم الملائكة على أهل المساجد، و عدم نباح الكلاب، ونهيق الحمير وغير ذلك.